اغلاق

نهاية مثيرة لتعادل فالنسيا مع عشرة لاعبين من ليفانتي

تعادل فالنسيا 1-1 على أرضه مع عشرة لاعبين من ليفانتي بعدما أدرك الضيوف التعادل في الدقيقة الثامنة من الوقت المحتسب بدل الضائع من ركلة جزاء في دوري الدرجة


Photo by JOSE JORDAN/AFP via Getty Images)

الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الجمعة.
وسجل جونزالو ميليرو ركلة جزاء احتسبها الحكم بعد الاستعانة بتقنية الفيديو ليلغي هدف رودريجو لبلنسية الساعي لاقتناص أحد المراكز المؤهلة لبطولتي أوروبا الموسم المقبل.
وظل فالنسيا في المركز السابع برصيد 43 نقطة من 28 مباراة مقابل 34 نقطة لليفانتي صاحب المركز 12.
وفي وقت سابق فاز غرناطة 2-1 على خيتافي في ثاني أيام الدوري بعد استئنافه إثر توقف دام لمدة ثلاثة شهور بسبب أزمة كوفيد-19.
وتسبب التوقف الطويل للمسابقة في بداية بطيئة في ملعب ميستايا لكن بلنسية هيمن على المباراة وشعر لاعبوه بالندم على إهدار الفرص في الشوط الأول.
وكانت أخطر فرص أصحاب الأرض تسديدة للمهاجم الإسباني كارلوس سولير ارتطمت بالعارضة في الدقيقة 29.
وكان فالنسيا قريبا مرة اخرى من التسجيل عبر ضربة رأس للمدافع مختار دياكبي ارتدت من القائم في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول.
وشهدت الدقائق الأخيرة للمباراة لحظات مثيرة بعد طرد روجر مارتي لاعب ليفانتي لحصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 74 إذ تقدم بلنسية قبل النهاية بدقيقة واحدة عندما أطلق رودريجو تسديدة من داخل منطقة الجزاء سكنت الشباك.
لكن دياكبي أسقط روبن فيزو وأعتقد الحكم خافيير ألبيرولا روخاس انها ركلة حرة من خارج المنطقة لكنه احتسبها ركلة جزاء بعد الاستعانة بحكم الفيديو لينفذها ميليرو بنجاح.


Photo by JOSE JORDAN/AFP via Getty Images)


Photo by JOSE JORDAN/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق