اغلاق

جولة ميدانية وجلسة عمل في قلنسوة بخصوص الخارطة الهيكلية، خطوط الكهرباء وأوامر الهدم

شارك امس النوّاب عن المشتركة، أيمن عودة، أسامة السعدي وجابر عساقلة في جلسة عمل وجولة ميدانية في مدينة قلنسوة، بحضور نائب المستشار القضائي

 
صور وصلتنا من القائمة المشتركة

للحكومة إيرز كامينيتس، جولة من شأنها إيجاد الحلول والبدائل العملية لمنع الهدم القادم وتطوير خطة بديلة لخط الكهرباء القطري الذي يهدد بهدم عشرات  البيوت في مدينة قلنسوة.
وبحسب بيان صادر عن المشتركة :" شارك في الجولة الميدانية في قلنسوة إضافة إلى النوّاب، رئيس البلدية الشيخ عبد الباسط سلامة، مهندس البلدية السيد نادي تايه، مخطط المدن البروفيسور راسم خمايسي، رئيس اللجنة الشعبية المحامي احمد غزاوي وأصحاب البيوت المهددة بالهدم.
هذا ورافق النوّاب في الميدان لجان التنظيم والبناء اللوائية والقطرية بمحاولة من الأطراف التوصل لمخطط يتلائم مع الوضع القائم في الميدان وتجنب أي هدم في المستقبل، كما وقام النوّاب بزيارة بعض البيوت المهددة من أجل الاطلاع على المصاعب والعقبات التي تواجه المواطنين والبيوت المهددة بالهدم والتي تحتاج لحل عملي، مهني وفوري.
بدوره طرح رئيس البلدية الضائقة التخطيطية والأضرار الناجمة عن تمرير المشاريع القطرية باغلبيتها على أراضي قلنسوة، كما وطرح بروفسور راسم خماسي رؤية  وبدائل تخطيطية للخروج من الأزمة الخانقة التي تحد من تطور المدينة وتهدد مئات المنازل.خلال الجلسة أعرب جميع النوّاب عن ضرورة تكثيف جميع الجهود والعمل معًا من أجل مواجهة أوامر الهدم العنصرية والجائرة بحق أبناء شعبنا في كل قرانا، مدننا وبلداتنا العربية".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق