اغلاق

نجوم يكسرون حجر فيروس كورونا للرحلات وارتياد الشواطئ

قضى عدد من نجوم الفن إجازاتهم السنوية، بعد انتهاء تصوير أعمالهم التي عُرضت خلال رمضان المنقضي، رغم إجراءات الحجر الصحي،


 صورة نشرها احمد زاهر على صفحته في الانستغرام-بدون كريديت

بسبب انتشار فيروس كورونا.
رغم أزمة "كورونا" والحجر الصحي، آثر نجوم الفن قضاء إجازاتهم السنوية خارج منازلهم، حيث تواجد عدد منهم في رحلات على الشواطئ وبأماكن ترفيهية، ما أثار الجمهور، الذي تساءل عن سبب خروجهم من منازلهم، رغم الأخطار المحيطة.

واحة سيوة
البداية مع النجم محمود حميدة، الذي نشر عدة صور مختلفة من رحلته السياحية في واحة سيوة بصحراء مصر الغربية، وبها بعض الأنشطة العلاجية، مثل الدفن في الرمال وغيرها، حتى إنه انتشرت أخبار عن إصابته بمرض ما. وقال أحد سكان الواحة السياحية، إن الفنان محمود حميدة ضيف دائم على الواحة منذ سنوات، وكل عام يقوم ببعض الأنشطة الترفيهية والعلاجية، ويستمتع برمال الواحة وشمسها، ويقوم بعمليات الدفن في الرمال، والنزول بالحمامات الكبريتية وعيون المياه، التي يأتي لها السياح من جميع أنحاء العالم، وانه جاء هذا العام بمجرَّد انتهائه من مسلسل "لما كنا صغيرين"، مع خالد النبوي وريهام حجاج، في رمضان الماضي.
وأشار إلى أنه مقيم خلال أيام وجوده بالواحة في عقار سياحي اشتراه قبل سنوات، ويتردد عليه مع أسرته كل عام، وأنه لا صحة لإصابته بمرض، وأن السوشيال ميديا روَّجت لذلك بعد نشره صور الرحلة.

خارج مصر
من جهتها، تقضي النجمة غادة عبدالرازق حاليا شهر العسل بإحدى القرى السياحية الساحلية المصرية، لتغيِّر من عاداتها، حيث كانت تقضيها خارج مصر كل عام، من خلال السفر للمالديف وتايون وغيرهما من البلدان السياحية.
وهذا العام تتواجد غادة في مصر بعد توقف الطيران، عقب زواجها بعد عيد الفطر الماضي من مدير تصوير مسلسلها السابق (سلطانة المعز)، حيث أعلنت خلال تصوير العمل عقد قرانها خلال التصوير، وأنها ستقضي شهر العسل عقب العيد.
وتقوم غادة يوميا بنشر مجموعة من الصور رفقة زوجها على الشاطئ، مرفقة الصور بعدة عبارات تنم عن الحب وسعادتها بالزيجة الحديثة، وهو ما جعل الجمهور يشاركها، من خلال تعليقات تتمنى لها السعادة.

البحر المتوسط
وبعد النجاح الكبير الذي حققه النجم أحمد زاهر في مسلسله الأخير (البرنس) مع محمد رمضان، وقبل استعداده لدخول تجربة جديدة، من خلال مسلسل "لؤلؤ"، مع الفنانة مي عمر، من أجل العرض بالموسم الشتوي، يقضي الفنان زاهر إجازته بأحد الفنادق على شاطئ البحر المتوسط بمدينة العلمين بمحافظة مطروح بصحبته أسرته.
وتواجد زاهر هناك منذ ما يقرب من شهر، وقارب على الانتهاء تماما من الإجازة، ليبدأ تصوير المسلسل الجديد، إضافة إلى تحديد موقفه من مسلسل جديد معروض عليه كبطولة مُطلقة للمرة الأولى.

ياسمين صبري
بدورها، الفنانة ياسمين صبري، التي تُعد من أبرز النجمات، أبهرت جمهورها بإطلالتها المتتالية على شواطئ مدينة الجونة المصرية على ساحل البحر الأحمر، حيث سافرت بمجرَّد الانتهاء من عرض مسلسلها الماضي "فرصة تانية"، ثاني بطولاتها المطلقة، حيث سافرت على متن طائرة خاصة رفقة زوجها رجل الأعمال أحمد أبوهشيمة، لتقضي الإجازة على الشاطئ قبل التحضير للعمل الجديد الذي تعرضه رمضان القادم.
وتنشر ياسمين عدة صور يوميا من رحلاتها، ما زاد من تعليق الجمهور عليها، ومنهم من اشتبك معها في البداية، ومنهم من حذرها من انتشار "كورونا"، ومنهم من شاركها الفرحة بزواجها وسعادتها مع زوجها.

الرحلة الجديدة
ويتواجد نجما مسلسل "بـ 100 وش" بمدينة الجونة الساحلية، لقضاء إجازة نهاية الموسم الدرامي كعادتهما كل عام، لكن هذه المرة داخل مصر، حيث سافر آسر ياسين ونيللي كريم للمدينة السياحية لقضاء العطلة السنوية، وشارك كل طرف بصور من الرحلة الجديدة، وعلَّق عليها الجمهور، وتفاعل معها بشدة، خصوصا صور نيللي كريم على البحر، والتي ربطها الجمهور بعلاقتها العاطفية الجديدة وخطوبتها من أحد رجال الأعمال.
ويستعد كلا النجمين خلال الفترة المقبلة للعودة من جديد، حيث يسعى آسر لتصوير أحد الأفلام الجديدة وعرض فيلمه "صاحب المقام مع النجمة يسرا، إضافة لاستئناف تصوير فيلم "الشايب"، كما تستأنف نيللي كريم تصوير فيلمها الجديد (كيرة والجن) مع أحمد عز، وكريم عبدالعزيز.


 صورة نشرها احمد زاهر على صفحته في الانستغرام-بدون كريديت

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق