اغلاق

بايرن اشترى 10 نجوم عالميين بنفس قيمة كوتينيو

أدى فشل صفقة فيليب كوتينيو وعدم نجاح اللاعب البرازيلي مع برشلونة لفتح ملف مدى جودة الإدارة الرياضية للنادي الأزرق والأحمر في ملف التعاقدات في السنوات الأخيرة.


(Photo by Alexander Hassenstein/Bongarts/Getty Images)

اشترى برشلونة بطاقة النجم البرازيلي مقابل ما يقرب من 145 مليون يورو في يناير 2018 بعد سنوات من التألق والنجاح في فريق ليفربول.
ولكن النجم البرازيلي لم ينجح في إحداث ذلك التأثير الهائل الذي كان متوقعاً عند قدومه إلى نادي ملعب الكامب نو.
فخلال عام ونصف سجل كوتينيو فقط 13 هدفاً بقميص البارسا ولم ينجح في صناعة الفارق في الكثير من المواعيد الحاسمة لينتقل على سبيل الإعارة إلى بايرن ميونيخ ويستعيد ولو جزء بسيط من بريقه.
والمفارقة أن برشلونة دفع 145 مليون يورو وهو رقم كبير للغاية، وهو رقم دفعه بايرن ميونيخ لجلب لاعبين من مستوى عالمي على مدى السنوات العديدة الماضية.. وهو ما يُظهر الفارق في التخطيط الرياضي بين الناديين.
فقد تعاقد النادي البافاري مع 3 مدافعين مميزين مثل بواتينج وألفونسو ديفيز وسولي مقابل 13 مليون ونصف مليون، 10 ملايين يورو و 20 مليون يورو على التوالي.
بينما دفع النادي الألماني مبلغ 25 مليون يورو لجلب تياجو ألكانتارا من برشلونة، وسبق وأن دفع قبلها 9 ملايين يورو في جلب تشابي ألونسو لاعب وسط الريال الخبير، بالإضافة للتوقيع مع كيميتش من شتوتجارت مقابل 8 ملاين ونصف المليون يورو وجنابري مقابل 8 مليون يورو.
كما تعاقد البايرن مع الهداف الكبير روبيرت ليفاندوفسكي إضافة إلى جورتسكا بعد نهاية عقدهما مع بوروسيا دورتموند وشالكة بشكلٍ مجاني، وكانت النهاية بالتعاقد مع ليروي ساني من مانشستر سيتي مقابل 50 مليون يورو.. وكل هذه الصفقات العشرة كلفت خزينة البايرن أقل بقليل من الثمن الذي دفعه البارسا في كوتيينيو.
ومازال برشلونة يسعى جاهداً حول إيجاد مشترٍ للاعب البرازيلي كوتينيو خلال سوق الانتقالات الصيفية القادمة، بعد أن تغاضى البايرن عن فكرة تفعيل عقده من إعارة إلى شراء نهائي..وهو ما يزيد من تلك المفارقة قوة تجعل على إدارة النادي الكاتالوني مراجعة حساباته سريعاً.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق