اغلاق

ناسا تكشف أكثر من 80 مشكلة في مركبة ستارلاينر الفضائية

اكتشف خبراء وكالة الفضاء الأمريكية أكثر من 80 مشكلة بحاجة إلى تعديلات في مركبة ستارلاينر الفضائية المأهولة، التي تنتجها شركة بوينغ.


الصورة للتوضيح فقط-تصوير: iStock-RiverNorthPhotography

وقالت كيث لويدرز، مديرة برامج الرحلات المأهولة في ناسا، "لقد أجرينا تحليلا عميقا ومفصلا، وقدمنا أكثر من 80 توصية، هي موضع دراسة الخبراء".
ويذكر أن المركبة الفضائية ستارلاينر نفذت أول رحلة اختبارية من دون طاقم في ديسمبر عام 2019 ، ولكن لأسباب تقنية لم تلتحم بالمحطة الفضائية الدولية. وبعد هذه الرحلة أعلن دوغلاص لوفيرو، نائب مدير برنامج الرحلات المأهولة في ناسا، عن اكتشاف أكثر من 60 مشكلة في المركبة بحاجة إلى تعديل.
وقد أعلنت شركة بوينغ، أن المركبة ستارلاينر، ستخضع لرحلة اختبار ثانية في شهر نوفمبر 2020، ولكن لويدرز أعلنت في مؤتمرها الصحفي، ان الرحلة ستكون في نهاية السنة الحالية دون تحديد موعدها.
ومن جانبه يقول ستيف ستيتش، مدير برنامج الرحلات التجارية في ناسا، "نحن نتعاون مع شركة بوينغ، من أجل منحها الموافقة على استخدام المركبة في الرحلات الفضائية".
وقال ردا على سؤال حول عدم تمكن بوينغ من تحقيق ما أنجزته شركة سبيس إكس، التي تنتج مركبات Crew Dragon الفضائية، التي حملت في شهر مايو 2020 رائدي فضاء إلى المحطة الفضائية الدولية، "يبدو أننا لم نصرف الوقت اللازم معهم" مشيرا،، إلى أن سبيس إكس اقترحت طريقة مبتكرة، لذلك كانت موضع اهتمام خبراء ناسا. أما بوينغ فتنتج مركبات ستارلاينر بالطريقة التقليدية.

 

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق