اغلاق

اليابان ترفض التعليق على قضية محاولة سرقة بيانات عن لقاح ضد كورونا

قال أمين عام مجلس الوزراء الياباني يوشيهيد سوجا، إن حكومة بلاده ستواصل تطوير أنظمة ثابتة للتصدي للهجمات السيبرانية.وأضاف، خلال رده على طلب


صورة للتوضيح فقط - تصوير iStock-Poike

الصحفيين التعليق على مزاعم بريطانية، بأن هاكرز روس حاولوا سرقة معلومات عن لقاح ضد كوفيد-19: "سأضطر للتهرب من الإجابة عن السؤال، حول أي هجمات سيبرانية من الخارج على الوكالات والمؤسسات اليابانية. لكننا نعتقد أنه من المهم للغاية تطوير أنظمة مستدامة للحماية من الهجمات السيبرانية وتنفيذ استراتيجية تهدف إلى تقليل الضرر المحتمل بسببها".
وأشار المسؤول الياباني أيضا، إلى أن حكومة بلاده ستواصل العمل بنشاط في هذا المجال، وكذلك العمل بشكل وثيق مع مركز الأمن السيبراني الوطني. وشدد على أن الحكومة اليابانية تأخذ مسألة الهجمات السيبرانية على محمل الجد وتتعامل معها بمسؤولية.
في وقت سابق، اتهم تقرير أمني بريطاني مجموعة من الهاكرز، قال إنها من روسيا، بتنفيذ هجمات الكترونية. وزعم بوجود اعتقاد قوي بصلتها بالمخابرات الروسية.
وذكر التقرير، أن الهجمات السيبرانية المزعومة استهدفت مؤسسات تشارك في تطوير لقاحات ضد فيروس كورونا المستجد، وحاولت قرصنة الأبحاث الخاصة بتطوير اللقاح المحتمل في كل من بريطانيا والولايات المتحدة وكندا.
ونفى الكرملين الخميس صحة الاتهامات البريطانية  . وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف: "ليست لدينا أية معلومات بشأن الجهات التي ربما اخترقت بيانات شركات صيدلانية ومراكز أبحاث في بريطانيا. يمكننا أن نقول شيئا واحدا، روسيا ليست لها أية علاقة بهذه المحاولات. نحن لا نقبل اتهامات مماثلة، كما نرفض اتهامات لا أساس لها بتدخلنا في انتخابات 2019".

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق