اغلاق

منتقد بارز لجنوب السودان يقول إن الحكومة أرسلت فرقة لقتله وجوبا تنفي

فر اقتصادي بارز من جنوب السودان إلى الولايات المتحدة واتهم رئيس جنوب السودان سلفا كير بإصدار أمر لفرقة اغتيالات بقتله أو اختطافه في كينيا، وهو ما
Loading the player...

نفته حكومة جوبا على الفور.
وهبط بيتر بيار أجاك في مطار دالاس خارج واشنطن مع زوجته وثلاثة أطفال صغار بعد السفر من نيروبي. وقال إن مسؤولين كبارا في جنوب السودان رفض الكشف عن أسمائهم حذروه من أن كير أمر فريقا باختطافه أو قتله في العاصمة الكينية.
وقال أجاك إن سيارات لوحاتها مسجلة في جنوب السودان تتبعته في نيروبي، حيث انتقل في فبراير شباط بعد أن ظل مسجونا حوالي 18 شهرا في جنوب السودان. وصدر عفو عنه في يناير كانون الثاني بعد اتهامه بتكدير السلم بالتحدث إلى وسائل إعلام أجنبية.
وردا على سؤال عن سبب رغبة كير في قتله أو أسره، قال أجاك إنه يعتقد أن رئيس جنوب السودان شعر بالتهديد من جهوده لفضح الفساد وتعزيز الديمقراطية في البلاد، التي انفصلت عن السودان في عام 2011 وسقطت في أتون حرب أهلية من 2013 إلى 2018.
وأسس أجاك منتدى القادة الشباب لجنوب السودان، وهي مجموعة غير ربحية نشرت انتقادات لاذعة لقيادة جنوب السودان وسعت إلى حشد الشباب للمطالبة بحكم أفضل وإنهاء العنف.
ونفت حكومة جنوب السودان نفيا قاطعا ادعاء أجاك بأن كير أرسل فرقة اغتيالات خلفه في نيروبي.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق