اغلاق

برلمان الصومال يطيح برئيس الوزراء في تصويت على الثقة

أطاح البرلمان الصومالي برئيس الوزراء حسن علي خيري بعد تصويت بسحب الثقة من حكومته ، مع تفاقم الصراع على السلطة بينه وبين الرئيس محمد عبد الله فرماجو.
برلمان الصومال يطيح برئيس الوزراء في تصويت على الثقة - تصوير رويترز
Loading the player...

واحتدم الخلاف بين خيري وفرماجو في الأيام الأخيرة حول ما إذا كانت الانتخابات العامة المقررة في فبراير شباط 2021 ستجرى في موعدها، حيث كان رئيس الوزراء يصر على المضي قدما في إجرائها في حين كان الرئيس يفضل تأجيلها.
وأيد 170 نائبا سحب الثقة من الحكومة بينما اعترض ثمانية نواب.
وقال رئيس مجلس الشعب محمد مرسل شيخ عبد الرحمن إن الحكومة أخفقت في تنفيذ وعدها بإعداد خطة واضحة لإجراء انتخابات على قاعدة صوت واحد لشخص واحد"، وذلك في إشارة لإجراء أول انتخابات مباشرة منذ اندلاع الحرب الأهلية في البلاد عام 1991.
وكانت الانتخابات تجرى في الصومال خلال العقد الماضي من خلال مندوبين مثل الوجهاء وزعماء القبائل بسبب انعدام الأمن نتيجة تهديدات مسلحي حركة الشباب المتشددة في معظم المناطق.
من جانبه، اتهم وزير الأمن الداخلي محمد أبو بكر إسلو، وهو حليف رئيسي لخيري، رئيس مجلس الشعب والرئيس الصومالي بالتآمر لإزاحة رئيس الوزراء لتمديد فترات بقائهما في السلطة.
ويقول محللون إن الإطاحة بخيري كانت حتمية بسبب الخلافات مع الرئيس وطموح رئيس الوزراء كي يصبح رئيسا للبلاد ذات يوم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق