اغلاق

انتخابات تلوح في الأفق ؟ - أزمة جديدة بين حزبي ‘كحول لافان‘ و ‘الليكود‘ تؤدي لالغاء جلسة الحكومة

أدت أزمة جديدة بين حزبي "كحول لافان" و "الليكود" إلى إلغاء جلسة الحكومة التي كان من المقرر عقدها صباح اليوم (الأحد) وسط تكهنات من قبل مراقبين بأن توالي الازمات


صور من الأرشيف - تصوير عدينا فالمان - مكتب الناطق باسم الكنيست

 قد يقرّب الانتخابات للكنيست خاصة في ظل بقاء أسبوعين فقط لموعد التصويت على الميزانية، والتي يوجد انقسام حولها.
 وشهدت الليلة الماضية مزيدًا من الاتصالات بين الحزبين في محاولة لعقد الجلسة.
 وزعموا في "كحول لافان" أن الجدل نشأ حول مطلبهم بطرح اللوائح الحكومية التي تمت صياغتها مع الليكود -  والتي تنظم توازن القوى بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ورئيس الوزراء بالإنابة بيني غانتس-  للتصويت.
من ناحية أخرى ، زعم الليكود أن السبب هو رفض "كحول لافان" ، طرح خطة اقتصادية على جدول الأعمال "للتعامل مع أزمة كورونا" بمبلغ 8.5 مليار شيكل.

صلاحيات واسعة لنتنياهو
وبحسب مصادر في "كحول لافان" فإن الحزب أصر على عرض اللوائح المتفق عليها سابقا خلال الجلسة من أجل صد إمكانية ان يحاول نتنياهو المضي في مخطط الميزانية لسنة واحدة، وهو الأمر الذي يسعى اليه الليكود ويرفضه "كحول لافان"، علما ان اللوائح المعمول بها حاليا والتي يطالب "كحول لافان" بتغييرها ولم تتغير منذ الدورة السابقة لنتنياهو،  تمنح رئيس الحكومة صلاحيات واسعة ، بما في ذلك حسم الخلافات بين الوزراء حول عقد جلسات للحكومة وطرح قضايا لمناقشتها خلالها.
 وعلى ضوء الخلاف حول مواضيع الجلسة ، لم يتم نشر جدول الاعمال 48 ساعة قبل موعد انعقادها المقرر.

حل الكنيست في 25 أغسطس؟
ونقلت مصادر عبرية عن مصادر في الائتلاف الحكومية ، انه لم يتم حتى الآن التوصل الى تفاهمات بشأن الازمة حول الميزانية، الأمر الذي قد يتسبب في حل الكنيست في 25 أغسطس/اب الجاري، أي بعد نحو أسبوعين، في حال لم يتم حل الخلاف، وهذا سيعني التوجه الى انتخابات رابعة. 

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق