اغلاق

المانحون يتعهدون بتقديم مساعدات إنسانية مهمة للبنان

اتفقت قوى عالمية على تقديم "موارد مهمة" لمساعدة بيروت على التعافي من الانفجار الهائل الذي دمر مناطق واسعة من المدينة، كما تعهد المانحون بأنهم لن يخذلوا الشعب اللبناني.
المانحون يتعهدون بتقديم مساعدات إنسانية مهمة للبنان - تصوير رويترز
Loading the player...

ولم يفصح البيان الصادر عن المؤتمر الطارئ للمانحين، الاحد، عن حجم التعهدات التي جرى تقديمها، لكنه أوضح أنها "ستُسلَّم مباشرة للشعب اللبناني، بأعلى درجات الفعالية والشفافية".
وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد قال في المؤتمر الذي شارك في تنظيمه عبر الإنترنت إن الأمم المتحدة يجب أن تنسق الاستجابة الدولية في لبنان.
وأضاف أن عرض المساعدة شمل دعما لإجراء تحقيق مستقل ذي مصداقية في انفجار مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس آب والذي دفع بعض اللبنانيين إلى الدعوة لانتفاضة للإطاحة بزعمائهم السياسيين.
وأحجم مساعد لماكرون عن تحديد هدف للمؤتمر، لكنه قال إن المساعدات الطارئة ضرورية لإعادة البناء وللمساعدات الغذائية والإمدادات الطبية والمدارس والمستشفيات. كما ذكر أن إسرائيل وإيران لم تشاركا في المؤتمر الذي عقد عبر دائرة تلفزيونية.
ومن المرجح أن تبلغ تكلفة عملية إعادة إعمار بيروت مليارات الدولارات. كما يتوقع اقتصاديون أن يشطب الانفجار ما يصل إلى 25 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.
على صعيد متصل، أعلنت وزيرة الإعلام اللبنانية منال عبد الصمد استقالتها، وعزت ذلك إلى إخفاق الحكومة في تنفيذ إصلاحات وإلى الانفجار الهائل الذي هز بيروت يوم الثلاثاء.
وكان لبنان المثقل بالديون يعاني من أزمة بالفعل ويئن اقتصاده تحت وطأة جائحة فيروس كورونا قبل الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت وأودى بحياة 158 شخصا. لكن الحكومات الأجنبية تتحفظ بشأن تقديم الدعم المطلق لحكومة يعتقد شعبها أنها غارقة في الفساد.


صور من الفيديو - تصوير رويترز

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق