اغلاق

التوتر في الجنوب : الجيش الاسرائيلي يقصف مواقع في قطاع غزة بعد حرائق البالونات

شنت طائرات ومروحيات حربية ودبابات إسرائيلية غارات على عدة أهداف في قطاع غزة، قال الجيش الإسرائيلي انها تابعة لمنظمة حماس. وبحبس بيان صادر عن الجيش
‘ البالونات الحارقة ‘ تتسبب بـ60 حريقا في الجنوب - نتنياهو : ‘ سيدفعون في غزة ثمنا باهظا ‘ - تصوير كيرن كييمت واشكول والانقاذ
Loading the player...

الإسرائيلي :" خلال الغارات تم استهداف مجمع عسكري وبنية تحتية تحت أرضية ومواقع رصد تابعة لحماس".
 وتابع بيان الجيش الإسرائيلي :"
جاءت الغارات ردًا على اطلاق البالونات الحارقة من قطاع غزة باتجاه الأراضي الإسرائيلية خلال الأسبوع المنصرم".
واختتم بيان الجيش الإسرائيلي :"  
ينطر جيش الدفاع بخطورة إلى جميع الأعمال الإرهابية المرتكبة ضد إسرائيل وسيواصل العمل ضد المحاولات للمساس بمواطني إسرائيل وفق الحاجة".

‘ البالونات الحارقة ‘ من غزة تتسبب بـ60 حريقا في الجنوب
امس الثلاثاء، اعلنت سلطات الإطفاء والإنقاذ ، إن نحو 60 حريقاً اندلع نهاراً نتيجة إطلاق بالونات حارقة من قطاع غزة نحو اسرائيل . وفقًا لرجال الإطفاء :"  فإن معظم الحرائق لم تتطور ، وبعضها اخمد من تلقاء نفسه.  فيما تطورت ثمانية حرائق وتم التعامل معها من قبل رجال الإطفاء".
وفي سياق متصل ،  قال رئيس الوزراء نتنياهو: "سيدفع الطرف الآخر ثمنًا باهظًا للغاية على إرهاب البالونات، نحن لن نتسامح مع ذلك، بل سنتحرك لكي نكبّده ثمنًا باهظًا. وقد قمنا بذلك سابقًا، فمن الجدير لهم أن يتذكروا ذلك لأننا سنقوم به الآن أيضًا".
 وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد قام بجولة أمنية لقاعدة سلاح الجو "حتسور" حيث استمع إلى إيجازات أمنية من رئيس هيئة الأركان العامة للجيش وقائد سلاح الجو في مقر قيادة سرب طائرات مقاتلة من طراز F16.
وقال رئيس الوزراء بعد اختتام الجولة:"  "لقد أكملت للتو جولتي لقاعدة سلاح الجو برفقة رئيس هيئة الأركان العامة لجيش الدفاع وقائد سلاح الجو.  سلاح الجو يعمل على كافة الجبهات التي تحيط بدولة إسرائيل ضد التهديدات التي تواجهنا. حيث تصدر نسبة 95% من هذه التهديدات من إيران حيث تهددنا إيران بالسلاح النووي وبصواريخ عالية الدقة وغير الدقيقة،  ومن خلال وكلائها في لبنان وغزة وفي أماكن أخرى.
وقد أشدت بالعمل الذي يقوم به سلاح الجو. ودعوني أوضح أن جميع وكلاء إيران، بما فيهم أولئك في غزة، سيدفعون ثمنًا باهظًا للغاية على إرهاب البالونات. نحن لن نتسامح مع ذلك، بل سنتحرك لكي نكبّدهم ثمنًا باهظًا. وقد قمنا بذلك سابقًا، فمن الجدير أن يتذكروا ذلك لأننا سنقوم به الآن أيضًا".

" يتعين علينا تمرير الميزانيات بسرعة "
واضاف نتنياهو :" يتعين علينا تمرير الميزانيات بسرعة من أجل تلبية احتياجات أسراب الطائرات ومنظومة جيش الدفاع، وكذلك من أجل تزويدنا بالقدرات الدفاعية والهجومية. 
 نملك قدرات متطورة للغاية، ويجب أن تتطور أكثر حتى. نحن لا نتوانى ولو للحظة واحدة. فبالتزامن مع مكافحتنا للكورونا، نحمي أمن إسرائيل في أي مكان– سواء كان قريبًا أم بعيدًا".وأردف رئيس الوزراء تعليقًا على سؤال بخصوص البالونات الحارقة  قائلاً: ""سنتعامل مع ذلك بمنتهى الصرامة، وسترون نتائج ذلك بشكل سريع جدًا، ولكن الشيء الأهم هو أن تشهد حركتا حماس والجهاد الإسلامي الإرهابيتان النتائج الوخيمة لهذا العدوان.ستترتب عن ذلك نتائج وخيمة وثمن باهظ للغاية".


جانتس " إذا لم توقف حماس إطلاق البالونات الحارقة، فسوف نرد بقوة"
وفي وقت سابق الثلاثاء، قال وزير الامن الإسرائيلي بيني غانتس : "إذا لم توقف حماس إطلاق البالونات الحارقة، فسوف نرد بقوة".
وأضاف غانتس "تسمح حماس بالاستمرار في إطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة تجاه إسرائيل، لسنا مستعدين لتقبل الأمر وأغلقنا معبر كرم أبو سالم نتيجة لذلك".
وتابع "سيحسنون (في حماس) صنعا إذا توقفوا عن انتهاك الأمن والهدوء في إسرائيل، وإذا لم يحدث ذلك فسيتعين علينا الرد وبقوة".
وأغلقت إسرائيل صباح الثلاثاء، معبر كرم أبو سالم التجاري الوحيد جنوبي قطاع غزة، بدعوى إطلاق بالونات حارقة من القطاع.

"هذه الأساليب لتخفيف الحصار"
وبعد أشهر من التوقف استأنفت "مجموعات شبابية" في غزة، الأسبوع الماضي، إطلاق بالونات تحمل مواد حارقة أو متفجّرة، تجاه الأراضي الزراعية الواقعة في الجانب الإسرائيلي من الحدود.
ويقول الفلسطينيون إنهم يستخدمون هذه الأساليب بهدف دفع إسرائيل إلى تخفيف الحصار عن قطاع غزة المفروض منذ عام 2007، والذي تسبب في تردي الأوضاع المعيشية للسكان.

 


تصوير كيرن كييمت واشكول والانقاذ


 

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق