اغلاق

هل سيُسمح بإقامة الاعراس ؟ ماذا عن المدارس ودور العبادة؟ - اليكم تفاصيل خطة الـ ‘رمزور‘

صادق "كابنيت الكورونا" ، الليلة الماضية، على خطة الـ "رمزور" التي اقترحها منسق مكافحة الكورونا في البلاد البروفيسور روني غامزو. وبحسب الخطة، ستختلف التقييدات

 
(Photo by EMMANUEL DUNAND/AFP via Getty Images)

التي تفرض من بلد الى أخرى، بحسب معدل الإصابات بفيروس كورونا. كيف سيتقرر ان كانت البلدة خضراء ام صفراء؟  كيف سيؤثر التصنيف على المصالح التجارية والمراكز الثقافية؟ وكيف سيؤثر على المدارس والاعراس وغيرها؟

كيف يتحدد لون البلد؟
في اطار خطة الـ "رمزور"  ، ستحصل كل سلطة محلية على درجة من 0 إلى 10 اعتمادًا على  المعايير التالية: عدد المرضى الجدد لكل 10،000 مواطن في الأسبوع ، معدل الفحوصات الإيجابية في كل سلطة في الأسبوع ومعدل  الزيادة.
سيتم تدريج البلدات مرة كل أسبوعين، وسيعلن للجمهور. البلدة التي تحصل على علامة 7.5 ستعتبر بلدة حمراء، السلطة التي ستحصل على علامة ما بين 6-7.5 ستعتبر برتقالية، اذا كانت العلامة من 5-6  ستعتبر البلدة صفراء واذا كانت اقل من 4.5 ستعتبر منطقة خضراء.
مع هذا يمكن للجنة الوزراء ان تعلن عن مناطق ليست حمراء كـ "مناطق مقيدة"، والطاقم المشترك من عدة وزارات، والذي ستتم اقامته يمكن ان يعرّف حيا داخل بلدة  او منطقة ما وفق تنصيف مختلف عن التصنيف العام للسلطة المحلية.

التقييدات على التجمهر
في المناطق الحمراء لن يسمح بتجمهر اكثر من 10 اشخاص في مكان مغلق و 20 شخصا في منطقة مفتوحة.
 
في المنطقة البرتقالية ، يُسمح بالتجمهر لما يصل إلى 50 شخصًا في منطقة مفتوحة كحد اقصى. إذا كانت منطقة عامة أو منطقة اعمال/ تجارية ، فيُسمح بتجمهر يصل إلى 40٪ من الحد الأقصى للإشغال (القدرة الاستيعابية للمكان) المحدد في رخصة العمل ، وإذا لم يتم تحديد ذلك فوفق حساب شخص لكل 4 أمتار مربعة. في مكان مغلق يسمح بتجمهر حتى 25 شخصا.

في المنطقة الصفراء يمكن التجمهر حتى 100 شخص في منطقة مفتوحة. اذا كان الحديث عن منطقة تجارية او عامة، يسمح بالتجمهر حتى 60% من الحد الأقصى للاشغال الذي تمت الإشارة اليه في رخصة المحل، واذا لم يتم تحديد عدد فبحساب شخص على كل 4 امتار. في مبنى مغلق مسموح التجمهر حتى 50 شخصا. اذا ما كان الحديث عن مبنى تجاري او عام ، يمكن التجمهر حتى 40% من الحد الأقصى للاشغال، واذا لم يتحدد ذلك في رخصة المحل ، فشخص واحد على كل أربعة امتار. 

في المناطق الخضراء، يمكن التجمهر حتى 250 شخصا في منطقة مفتوحة. في منطقة اعمال او عامة، يسمح بالتجمهر حتى 80% من الحد الأقصى للاستيعاب والتي تحددت في رخصة العمل، واذا لم يشر الى ذلك في رخصة العمل فشخص على كل أربعة امتار. اذا ما كان الحديث عن مبنى عام او مبنى اعمال فحتى 60% من قدرته الاستيعابية، واذا لم يحدد ذلك في الرخصة فبحساب شخص على كل أربعة امتار.    

ماذا عن جهاز التعليم؟
خطة "الرمزور" لا تتطرق الى جهاز التعليم، وفق ما يفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، ولا زال هنالك جدل بين الوزراء ومنسق مكافحة الكورونا. وكان وزير التعليم يؤاف غالنت قد اقترح افتتاح التعليم بشكل منتظم لدى الجميع حتى في البلدات الحمراء ، وهو الامر الذي يعارضه بروفيسور غامزو، الذي اعتبر ان ذلك يساهم في انتشار المرض. ورغم قبول الوزراء باقتراح غالنت الا ان غامزو أشار الى انه لم يُتخذ قرار بهذا الشأن. 

كيف تؤثر الخطة على اماكن العبادة؟
ستتأثر أماكن العبادة بلون البلد التي تتواجد فيها.  بحسب الخطة في المناطق الحمراء يُسمح بصلاة حتى 10 اشخص في مكان مغلق وحتى 20 في مكان مفتوح.

في المناطق البرتقالية حتى 25 في مكان مغلق وحتى 50 في مكان مفتوح.

في المناطق الصفراء يمكن إقامة صلاة بمشاركة حتى 50 شخصا في مكان مغلق و 100 في مكان مفتوح.

وفي المناطق الخضراء حتى 100 في مكان مغلق و 250 في مكان مفتوح. بحسب ما يفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، نقلا عن مضمون الخطة.

التقييدات التي فرضت على اقامة العروض
تشير خطة غامزو الى إمكانية تنظيم عروض من خلال الجلوس فقط، بدون تقديم طعام، ووفق عدد من الشروط : التباعد مترين، تقسيم مكان العرض الى اقسام كل قسم 20 شخصا، وضع علامات ملموسة بين الأقسام، الحفاظ على تباعد بين الأقسام وتعيين مفوض كورونا.

في المناطق الحمراء والبرتقالية يمكن إقامة العروض بناء على تقييدات التجمهر العامة للمنطقة.

اما في المناطق الصفراء والخضراء فيمكن تنظيم عروض حتى 500 شخص، اذا ما فحصت السلطة المحلية وتأكدت من تطبيق الشروط المذكورة أعلاه.  ولا يمكن تنظيم عروض بمشاركة اكثر من 500 شخص، الا بموافقة من قبل السلطة المحلية ومدير عام وزارة الصحة.

وتتطرق الخطة أيضا الى المراكز الثقافية وقاعات السينما – مبنى مع عدة مداخل منفردة وتقام فيه نشاطات بحالة الجلوس فقط وبدون تقديم طعام.  بحسب الخطة يمكن ان يدخل الى المكان الحد الأقصى من القدرة الاستيعابية المسموح بها حسب الخطة (وفقا للون البلد) * عدد المداخل.
مع هذا، لن يسمح في أي حال تجمهر اكثر من ألف شخص في قاعة واحدة. أيضا التسهيلات للقاعات مشروطة بأن يؤدي كل مدخل الى منطقة منفردة، وفيها فقط الناس الذي دخلوا الى نفس المنطقة.   

هل يُسمح بإقامة الاعراس؟
بحسب الخطة، في المناطق الخضراء والصفراء يمكن إقامة اعراس في منتزهات للمناسبات، أي في مناطق مفتوحة فقط، فيما لا يتجاوز عدد المشاركين 100 شخص فقط، لا يشمل العاملين ومقدمي الخدمات في المكان. كذلك، تقرر ان يكون العرس بحالة الجلوس فقط وبدون رقص. وأفادت معلومات الى ان هذه خطة الاعراس ستُنفذ ابتداء من مطلع الأسبوع المقبل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق