اغلاق

كلمات مبكية: زوج المعلمة المرحومة من الرملة يكتب كلمات من القلب

قال محمد أبو معمر زوج المرحومة المعلمة شريفة أبو معمر ضحية حادثة إطلاق النار في الرملة في رسالة له وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :


محمد أبو معمر وزوجته المرحومة المعلمة شريفة أبو معمر وابنه وابنته - صورة شخصية

" رحمكِ الله يا زوجتي الغالية، رحمكِ الله يا صديقة دربي يا امي يا اختي يا اجمل ما رأيت بالكون، يا امة كاملة، يا جنة يا مجتمعا كاملا، يا من بريتي امكِ وابيكِ وامي وابي، يا مربية يا مدرسة حياتي وحياة الاخرين، يا اغلى ما لي . لم تقصري إتجاهي بشيء وقمتي بواجباتكِ اتجاهي واتجاه الاخرين، قمتي بواجبك كمدرِسة، حملتي المدرسة فوق اكتافكِ، كنت تتصلين تترجين الطلاب لكي يأتوا ليتعلموا في المدرسة وينالون الشهادة في اخر السنة، يا ما كنت تحقنين ابي عندما لا اكون بالبيت وتقولي هذا ابي مثل ما هو ابيك " .
وأضاف محمد أبو معمر زوج المرحومة المعلمة شريفة أبو معمر  في رسالته :" انا كثير الفخر بكِ وبأعمالك، حسبي الله ونعم الوكيل، انا متاكد وعلى يقين بان الله سيأخذ حقكِ وحق اولادكي، اسأل الله الذي لا اله الا الله فهو يرينا قدرته على كل من تآمر ودبر هذا العمل .
لنا لقاء في الجنة ان شاء الله يا زوجتي العزيزة، اسأل الله ان يغفر لكِ ويرحمكِ ويسعدكِ كما اسعدتني في الدنيا وان يبركِ كما بريتِ امكِ وابيكِ واهلي ، وحسبي الله والنعم والوكيل ..... " .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق