اغلاق

المجلس الإسلامي للافتاء يصدر النّشرة الشهرية الأولى بعنوان ‘فتاوى مختارة ‘

أصدر المجلس الإسلامي للافتاء برئاسة الدّكتور مشهور فواز النّشرة الشّهرية الأولى بعنوان " فتاوى مختارة " والتّي تتناول أهم وأبرز المسائل الاجتماعية

 

 والاقتصادية والأسرية من منظور فقهي  معاصر يتسم بروح الاتزان والاعتدال والتيسير وينأى عن الغلو والتّشدد والتّعصب والتّساهل والتّفريط . وفي حديث مع الدّكتور مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي؛ أفاد قائلاً : " إنّ التّفقه في الدّين سببٌ من أسباب معرفة الله تعالى ووسيلة من وسائل الوصول إلى مراده سبحانه . إلاّ أنّ التّفقه في الدّين لا بدّ له من منهجية صحيحة قائمة على أساس  الكتاب والسّنة ومنهج السّلف الصّالح رضوان الله تعالى عليهم   تضبطُه وتحكمُهُ وتسيّرُ حامل الفقه وتوجهه وتصوّبهُ وإلاّ فإنّ المرء قد يزيغ ويحيد عن جادة الصّواب ولا أضرّ على الفرد والأمة من الانحراف المبني على منهج مغلوط . ذلك أنّ الخطأ النّاتج عن جهل وعدم علم  أقلّ خطراً وضرراً من الخطأ المبني على منهج غير قويم . ومن هنا ارتأى المجلس الإسلامي للافتاء بإصدار نشرة دورية يهدف من خلالها إلى بناء المنهجية الفقهية وبيان الأحكام الشّرعية العملية  التّي تهمّ أفراد المجتمع في شتى مجالات الحياة ".

هذا وتمتاز هذه النّشرة وما يليها من النّشرات بما يلي :
أ. سهولة العبارة والاختصار غير المخلّ والاجابة المباشرة .

ب. تقديم الفتوى المعتمدة  بدون تفصيل الآراء والأدلة وبدون ذكر المصادر   - إلاّ إذا اقتضت الحاجة ذلك في بعض المسائل -  حرصاً على عدم الاطالة تأسياً بمنهج نشرات دور الإفتاء في عالمنا الإسلامي  .

ت . الدّقة والعمق في نقل كلام أهل العلم .

ث .  اختيار الأرفق والأوفق من الأقوال عند الاختلاف مع مراعاة ضروريات وحاجات النّاس ونوازلهم  .

ج . بثّ روح التّقوى والورع والأخذ بالأحوط والابتعاد عن الشّبهات .

ح. معالجة الواقع والموازنة بين المصالح والمفاسد وتحقيق المقاصد الشّرعية مع التّحذير من الانزلاق في هاوية الفتاوى الشّاذة  غير المعتبرة في المذاهب الفقهية والتّي لم تصح نسبتها لمجتهد .



د. مشهور فواز - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق