اغلاق

جبهة الطيبة والحزب الشيوعي: ندعو أهالي بلدتنا للالتزام بالتعليمات

دعت جبهة الطيبة الديمقراطية و الحزب الشيوعي، "أهالي الطيبة للالتزام بالتعليمات الصحيّة، وبالحظر المفروض على المدينة، أسوة بـ 40 مدينة وبلدة في البلاد، التي باتت


شارع البنوك في الطيبة في ساعات الاغلاق الليلي

على قائمة الخطر الأشد، بسبب تفشي الكورونا، خاصة وأن عدد الإصابات الفعالة في المدينة تجاوز يوم الأربعاء 270 حالة وفق الاحصائيات الرسمية، ومنذ بدء الجائحة أكثر من 1201 اصابة. والثلاثاء كان عدد المرضى الجدد 57 حالة وفق الاحصائيات الرسمية، وهو ما يدل عن ان عدد المصابين بتزايد كبير" . وفق ما جاء في بيان صادر عن الحزب.
اضاف البيان: "إننا على يقين  ان القيود على الحركة، وحظر التجوال، ليس بالأمر السهل على سكان المدينة ونحن ندرك أن هذا أمر صعب، وله ابعاد اقتصادية صعبة، ولكن من أجل اخراج مدينتنا من دائرة الخطر، يتوجب علينا الالتزام بالتعليمات التي تهدف الى محاصرة تفشي الوباء، وإلا سنكون أمام ما هو أسوأ لاحقا، وقد يصل بنا الأمر إلى مواجهة إجراءات أشد.
 نعود ونكرر ونؤكد، على أن هذا شأن يتعلق بصحة كل واحد منا، ومن لا يخاف على نفسه، فليخف على أهل بيته والمقربين منه، فلا يمكن التساهل مع ظاهرة الوباء، ولا يجب انكارها. والخطر في مجتمعنا كبير بسبب نمط حياتنا الاجتماعي وبسبب عدم التزام عدد كبير من سكان طيبتنا بالتوصيات والتعليمات  وإن لم نضع سوية حدا للانتشار، فقد نواجه كارثة. واجبنا الاخلاقي والانساني والديني المحافظة على أنفسنا ومجتمعنا من انتشار الكورونا !".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق