اغلاق

تقارير : جمليئيل ضللت محققي الصحة - وهي بدورها تعتذر

تثير قضية اصابة وزيرة حماية البيئة جيلا جمليئيل بفيروس الكورونا ، وطريقة نقل العدوى لها ، موجة من ردود الفعل بعد تقرير نشرته صحيفة هآرتس اشارت فيه

 
وزيرة حماية البيئة جيلا جملئيل 

 الا ان الوزيرة قدمت معلومات مضللة خلال التحقيق الوبائي لوزارة الصحة .
 وبحسب التقرير " فان وزيرة حماية البيئة جيلا جمليئيل حاولت تضليل  محققي وزارة الصحة الذين أجروا لها تحقيقا وبائيا اذ  أبلغتهم أن العدوى انتقلت لها من  سائقها ، لكن  اتضح  صباح اليوم الاثنين أنها  شاركت  بصلاة  في كنيس يهودي في طبريا ،  على بعد 150 كيلومتر من بيتها في تل ابيب خلافا لتعليمات وتقييدات الإغلاق ".
وقالت وسائل اعلام عبرية  " ان الوزيرة خالفت كل التعليمات وتوجهت للصلاة في الكنيس الذي تبين أنه كان بداخله عدد كبير من المصلين اليهود".
من ناحيته ذكر موقع " واينت" ان  وزارة الصحة تحاول  منذ الصباح  الوصول للوزيرة لاستكمال التحقيق الوبائي دون جدوى . وامتنعت وزارة الصحة عن التعليق.

مقربون من الوزيرة : " اتصرفت وفقًا للتعليمات"
 وفي سياق متصل ذكر مقربون من الوزيرة في حديث لوسائل اعلام عبرية  "ان الوزيرة وشريك حياتها  يملكون بيتا في طبريا ويستخدمونه بشكل أساسي في الإجازات والاعياد وعطلات نهاية الأسبوع ولكن أيضًا في أيام الأسبوع.
واضاف المقربون من الوزيرة :" بالإضافة إلى ذلك ، ووفقًا للائحة 2 (17) ، يجوز التنقل بين مكان إقامة دائم لآخر ، وهكذا تصرفت الوزيرة وفقًا للتعليمات".
 وكانت وزيرة حماية البيئة جيلا جمليئيل اعلنت اصابتها  بفيروس كورونا، لتصبح الرابعة من بين وزراء الحكومة الحالية التي تصاب بالوباء.
وقالت جملئيل (46 عاما) في بيان  :" تم تشخيص إصابتي بكورونا، أشعر أني بحالة جيدة ".


 جمليئيل تعتذر : " أخطأت وسأدفع المخالفة "
بدورها اعتذرت وزيرة حماية البيئة جيلا جمليئيل ، عما بدر منها وقالت : "عملت حسب تعليمات وتقييدات الاغلاق ، وانا اعلم ان هذه الفترة مهمة للحفاظ على ثقة الجمهور بتعليمات الحكومة " .
وأضافت الوزيرة : "أخطأت في اتخاذ القرار ، وكان هناك مكان للتصرف بشكل مغاير ، ولذلك اطلب الاعتذار من الجمهور وسوف أدفع المخالفة المطلوبة "


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق