اغلاق

يوسف بطو من الناصرة : أمور بسيطة يمكن ان تمنحنا حيوية لتخطي مرحلة الكورونا - اليكم اقتراحات

حالة من الارتباك، التوتر وعدم الراحة يشعر بها الكثير من الناس في ظل الظروف التي فرضها فيروس الكورونا على حياتنا في البلاد والعالم بأسره. وتتواجد الكثير من العائلات
Loading the player...

في البيوت لفترات طويلة، منها من فقد الاب او الام او كلاهما مكان عمله، الامر الذي قد يزيد الطين بلة.
لكن وسط هذا الوضع، لا بد من طاقات إيجابية، تساعدنا في تجاوز المرحلة، وهو الامر الذي وجهت قناة هلا حوله عدة اسئلة للمعالج بالطاقة يوسف بطو من الناصرة، وذلك ضمن برنامج "علموعد مع ميعاد".

كيف يمكن ان نخطط لحياتنا؟
قال بطو فيما قال لقناة هلا :" الوضع غير عادي وليس مفهوما والأمور غير واضحة للجميع. لذلك علينا ان نعيش حياتنا وفق القدرات والامكانيات الموجودة، وأول عنصر مهم هو: هل انا احب نفسي ومتقبل لنفسي ووضعي؟ اذا ما كان الشعور ان لدي تقدير وحب لذاتي، فمن هنا ابدأ بالتفكير بأي خطوة أقوم بها للأمام، بحيث تكون مفيدة لي من حيث الحيوية. اذا ما كنت مرتاحا اكثر فهذا يبث أجواء افضل الى من حولي ايضا في العائلة فنجد هدوءا اكبر من حولنا. ربما أتساءل بأنني لا اعرف ماذا سيكون بعد أسبوعين وافكر بالمستقبل غير الواضح، لكن بدلا من ذلك يجب ان افكر كيف اقوي مناعتني واحسن الجو من حولي".

أمور يمكن القيام بها
وأضاف: "اليوم هنالك عدة برامج يمكن القيام بها منها الرياضة داخل البيت. كل خطوة ولو كانت بسيطة، بالموسيقى التي اسمعها بالكتاب الذي اقرأه، اللعب مع الأولاد في البيت كل هذا مهم. الخروج من البيت مهم أيضا، صحيح انه يوجد اليوم اغلاق، لكن يسمح المشي وممارسة الرياضة حتى 1 كيلو متر، ان يتعرضوا للشمس التي تمدنا بفيتامين "د" وتعطينا حيوية اكبر. من الممكن تغيير ترتيب الأثاث في البيت، لا ضرورة لتغيير يتطلب ميزانية، وانما تغيير أماكن الأشياء الموجودة في البيت، تعليق صورة ، ممارسة المواهب داخل البيت لدى افراد العائلة، العمل في حديقة البيت.. هناك امور كثيرة جدا يمكنها ان تساعدنا وتزيد من راحتنا..."

الحوار الكامل في الفيديو المرفق..

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق