اغلاق

الكليّة الأرثوذكسية العربية في حيفا تنعى المربية سلمى الماضي

ببالغ الحزن والأسى، نعت الكليَّة الأرثوذكسيَّة العربيَّة في حيفا بكامل هيئاتها المربّيَّة سلمى الماضي- أم ربيع، التي وافتها المنيَّة هذا اليوم، السابع عشر من تشرين الأوَّل 2020.


المرحومة سلمى الماضي - صورة وصلتنا من الكلية

وقالت الكلية :" لقد انضمَّت المربّيَّة سلمى الماضي إلى عائلة الكليَّة منذ تأسيسها في خمسينيَّات القرن الماضي، فأصبحت معلمًا من معالمها وجزءًا من كيانها. درّست طلّابها اللغة الإنجليزيَّة عشرات السَّنوات وأعطتهم من ذاتها ما اختزنته من ثقافة ومعرفة وحكمة فكانت المنارة التي اهتدوا بها في مسالك الحياة. كانت أم ربيع من جيل المؤسسين الذين أنشأوا الكليَّة الأرثوذكسيَّة وصاغوا رؤيتها المستقبليَّة لكي تكون مؤسَّسة وطنيَّة ورائدة بامتياز. الكليَّة الأرثوذكسيَّة تحني هامتها إجلالًا لفقيدتها أم ربيع وترجو لها الرحمة الأبديَّة ولعائلتها الصبر والسلوان" .

( لنشر اعلانات واخبار الوفيات تواصلوا معنا عبر واتس  (0547130410 , 097993993)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من وفيات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
وفيات
اغلاق