اغلاق

كورتوا ولعنة جديدة على ميسي في الكلاسيكو

يستضيف فريق برشلونة مساء يوم السبت المقبل منافسه وغريمه التقليدي ريال مدريد في قمة مباريات الجولة السابعة من عمر مسابقة الدوري الإسباني.


ليونيل ميسي وكورتوا – كلاسيكو إسبانيا(Photo by LLUIS GENE/AFP via Getty Images)

 ويحتل حالياً فريق برشلونة المركز التاسع برصيد سبع نقاط، ويتبقى له مباراتين مؤجلتين، بينما يتواجد ريال مدريد في المركز الثالث برصيد عشر نقاط مع تبقي لقاء مؤجل.
ويدخل الفريقان المباراة والهدف واحد وهو الحصول على نقاط المباراة الثلاث، فالبرسا يرغب في العودة لسكة الانتصارات بالليجا عقب خسارته في الجولة الماضية أمام خيتافي، بينما يريد المرينجي الخروج من النفق المظلم الذي دخل فيه بداية هذا الأسبوع بخسارتين متتاليتين، الأولى بالدوري أمام قادش، والأخرى بدوري الأبطال أمام شاختار.
بالرغم من سجل ليونيل ميسي التسجيلي المميز في مباريات ريال مدريد بالدوري الإسباني بصفة خاصة، وجميع البطولات بصفة عامة، إلا أن هناك لعنة ضربت الحس التهديفي للبرغوث في لقاءات المرينجي بالفترة الماضية.
ليونيل ميسي لعب 27 مباراة أمام ريال مدريد في مسابقة الدوري الإسباني حتى الآن، وسجل 18 هدفاً، وصنع تسعة آخرين، وفي جميع البطولات شارك في 43 لقاء، وسجل 26 هدفاً، وصنع 14 آخرين.
الأزمة تكمن في أن ليونيل ميسي فشل في آخر ست مواجهات أمام ريال مدريد في هز شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا، وهذا شيء يحدث للمرة الأولى للنجم الأرجنتيني في مواجهاته أمام الريال.
النجم الأرجنتيني فشل في آخر أربع مواجهات بالدوري -منهم مباراة غاب فيها بسبب الإصابة التي انتهت بخماسية للبرسا-، وفي موسم 2018 / 2019 بنصف نهائي كأس الملك لم ينجح أيضاً في هز شباك المرينجي في لقائي الذهاب والإياب.
والآن ليونيل ميسي أمامه فرصة كبيرة لكسر اللعنة أمام ريال مدريد، والتسجيل أخيراً في مرمى تيبو كورتوا بعد ست مواجهات سابقة، خاصةً وأن دفاع المرينجي يمر بفترة ليست بالجيدة بعد إصابة القائد سيرجيو راموس.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق