اغلاق

عائلة المرحوم وسام عباس من الجديدة المكر تتبرع بأعضائه وتنقذه حياة 5 أشخاص

قررت عائلة المرحوم وسام عباس (36 عاما) من قرية الجديدة المكر التبرع بأعضائه وإنقاذ حياة خمسة أشخاص على الأقل، حيث تم التبرع بالكبد لرجل ( 47 عاما )


صورة من عائلة المرحوم وسام عباس

في مستشفى هداسا عين كارم، اما باقي الاعضاء فقد اجريت في مستشفى بيلنسون: الرئتين لرجل 51 عاما، القلب لرجل 67 عاما، كلية لرجل 42 عاما والكية الثانية  لرجل 33 عاما. هذا وتم التبرع ايضا بالقرنيات. يذكر أن المرحوم كان قد واجه مشاكل في التنفس اثناء نومه وعندما جاءت امه لايقاضه شعرت انه لا يتنفس حيث استدعت طاقم طبي الى المكان وتم نقله الى مستشفى نهاريا  وهناك تم تحديد وفاته.
عائلة المرحوم المكونة من 12 فردا، قرروا جميعهم ولم يترددوا بالموافقة على التبرع بأعضاء المرحوم وانقاذ حياة 5 أشخاص.

"
في ديننا الاسلامي انقاذ حياة الأخرين والتبرع بالأعضاء يعتبر صدقة جارية "
المربية احلام عباس- عبد الهادي، كانت قد تعرفت على موضوع التبرع بالأعضاء من خلال محاضرة لمنسقة التبرع بالأعضاء في مستشفى نهاريا،  ومن ثم من خلال عدد من المحاضرات والنشاطات بالتعاون مع منسقة المجتمع العربي في المركز الوطني للتبرع بالأعضاء، مريم شلبي. حيث تم تنفيذ عدد من النشاطات  في المدرسة التي تدّرس بها احلام موضوع العلوم الطبية والصحيّة واثر هذا الموضوع  عليها كثيرا وأصبحت ناشطة من أجل رفع الوعي في المجتمع العربي حيث  قالت: "رغم مصابنا الجلل وفقدان اخ وشاب في ريعان شبابه الا ان التبرع بأعضائه وانقاذ 5 أشخاص على الاقل يمنح شعورا غريبا ونوعا من الارتياح. في ديننا الاسلامي انقاذ حياة الأخرين والتبرع بالأعضاء يعتبر صدقة جارية وأنا أعتبره أيضا تكريما لأخي المرحوم وهو ما دفعني لأقناع العائلة بضرورة اتخاذ هذا القرار ليشكل نموذجا لمجتمعنا العربي الذي يحتاج الى المزيد من التوعية حول أهمية هذا الموضوع. الكثيرين من ابناء مجتمعنا ينتظرون اعضاء حيوية وحياتهم مهددة بالخطر ومن المهم ان نتكاتف جميعا من اجل اتخاذ القرار الشجاع رغم صعوبة الموقف"  .
هذا وأرسل المركز الوطني للتبرع بالأعضاء رسالة شكر وتقدير الى العائلة، يقدر ويثمن من خلالها قرارهم الشجاع رغم المصاب والظروف الصعبة وأيضا منحهم وسام "نعمة الحياة" لوضعه على قبر المرحوم تكريما له ولعائلته. كما وأثنى على دورهم الهام في رفع الوعي  حول هذا الموضوع وخلق مناخ عام مساند  في الاعلام.
وفي حديث مع مريم شلبي منسقة الوسط العربي في المركز الوطني للتبرع بالأعضاء قالت: " شاء القدر ان تكون احدى المحاضرات التي اقوم بها في المدارس من أجل رفع الوعي في مجتمعنا العربي، بتنسيق وعمل مشترك مع المربية احلام عباس- عبد الهادي التي كانت نشيطة جدا من أجل التوعية لأهمية هذا الموضوع. كما ويشارف عدد الموقعين على كرت آدي في البلاد المليون موقع    يوافقون من خلال توقيعهم على استعدادهم للتبرع بالأعضاء في حال تعذرت محاولات انقاذ حياتهم،   يسهل هذا التوقيع على العائلة اتخاذ القرار بالتبرع وقت الحاجة" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق