اغلاق

مقاضاة الشرطة ومطالبتها بالتعويض عن أضرار جسيمة تسببت بها لشاب عربي باستعمالها مسدس تايزر

تقدمت المحامية نور رسلان بدعوى تعويض بملايين الشواقل ، ضد شرطة إسرائيل عن ،أضرار جسيمة كان عناصرها من رجال الشرطة،تسببوا بها لشاب عربي من الشمال ،


المحامية نور رسلان - صورة شخصية

وسببوا له أضرار جسدية جسيمة أدت لعجزه وتركت لديه إعاقات مستديمة " وفق ما جاء في بيان من مكتب المحامية نور رسلان .
وتابع البيان الذي وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " نجمت هذه الأضرار لدى الشاب عندما تم مهاجمته من قبل عناصر الشرطة الذين باغتوا الشاب وأطلقوا بإتجاهه السلاح المعرف بمسدس التايزر (الصاعق) وذلك بشكل مفاجئ لدى عودته لبيته، دون سابق إنذار، وبالرغم من عدم وجود أية قد  شبهة كانت لتنسب إليه إنما كان هذا التصرف من قبل عناصر الشرطة نتيجة خطأ إقترفوه بحق الشاب الذي يعاني نتيجة هذه الإصابة من إعاقات جسدية ونفسية مستديمة " . حسب ما جاء في البيان .

" إصابة الشاب ونقله الى رمبام "
وأضاف البيان : " كان عناصر الشرطة قد فروا من المكان بعد الحادث، تاركين ورائهم الشاب المصاب ملقى على الأرض دون تقديم أية مساعدة له، ودون الإكتراث لسلامته حيث أنهم لم يسعفوه البتة، حتى تجمهرت الناس وشهود عيان الذين إستدعوا سيارة الإسعاف التي أقلته الى مستشفى رمبام في حيفا وهناك اجريت له عمليات جراحية نتيجة الإصابات الصعبة التي تسببت من الإستعمال المفرط والغير قانوني لمسدس التايزر .
وفي حديث مع المحامية نور رسلان التي تترافع عن الشاب العربي والتي قامت بتقديم الدعوى النوعية ضد الشرطة وعناصرها عن تصرفهم غير قانوني، فقد أكدّت أن إستعمال مسدس (سلاح) التايزر، والمعروف أيضاً بالصاعق، محكوم بإستعماله لضوابط معينة لا تراعيها الشرطة وعناصرها غالباً عند إستخادمهم لهذا السلاح، حيث أن إستعماله المفرط بشكل أرعن وغير متزن دون سابق إنذار وخلافاً للتعليمات قد يؤدي لأضرار وإصابات جسيمة كما حصل في القضية النوعية لهذا الشاب الذي لم يقم بأية مخالفة قانونية وما يؤكد ذلك هو عدم فتح أي ملف تحقيق بحقه من قبل الشرطة، ودون توثيق الحادثة بأي سجل من قبل عناصر الشرطة المتورطين بالحادثة الذين فروا من المكان.
الشاب الذي تعدى الثامنة عشرة بقليل يعاني من عجز مستديم في جسده ونفسه، ولا يقوى على القيام بمهامه حتى البسيطة منها " . الى هنا نص البيان الذي وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق