اغلاق

لافروف: مبادرات إدارة ترامب في الشرق الأوسط لا يجب أن تكون بديلا للحل العادل للقضية الفلسطينية

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن الجهود التي بذلتها واشنطن مؤخرا لتطبيع العلاقات بين إسرائيل وبعض الدول العربية لا يجب ان تكون بديلا للحل العادل


وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - (Photo by Johannes Simon/Getty Images)

 للقضية الفلسطينية.
وفي أعقاب محادثات أجراها في موسكو مع نظيره العراقي، فؤاد حسين، قال لافروف: "لقد ناقشنا الوضع حول الصراع العربي الإسرائيلي. ونشترك في الرأي القائل إن الجهود المتخذة بمبادرة من إدارة دونالد ترامب لتطبيع العلاقات بين دول عربية منفردة وإسرائيل، ومع كل إيجابياتها، لا يجب أن تكون بديلا عن تسوية عادلة للقضية الفلسطينية".
وفي وقت سابق، وقعت البحرين والإمارات، بتوسط الولايات المتحدة، اتفاقين مع إسرائيل حول تطبيع العلاقات الثنائية، وذلك قبل توقيع الولايات المتحدة وإسرائيل والبحرين والإمارات "اتفاقيات أبراهام"، التي من شأنها أن تفتح الطريق أمام إقامة علاقات بين إسرائيل ودول عربية أخرى.
ولم يتم الكشف حتى الآن عن محتويات "اتفاقيات أبراهام"، ما عدا أنباء عن موافقة إسرائيل على تأجيل تنفيذ قرارها بسط سيادتها على بعض مناطق الضفة الغربية .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق