اغلاق

التصويت على اسقاط الحكومة:هل تتخذ المشتركة قرارا موحدا؟

تنظر الكنيست يوم غد الاربعاء باقتراح حل الكنيست والذي تقدم به حزب " ييش عتيد " فيما تزداد الضغوطات على حزب " كاحول لفان " ورئيسه وزير الامن بيني غانتس للتصويت


د. منصور عباس


مع الاقتراح، للتوجه لانتخابات مبكرة للكنيست.
الى ذلك، اعلن وزير العمل عمير بيرتس ووزير  العمل والرفاه ايتسيك شولي ، من حزب العمل،  صباح اليوم الثلاثاء، وبعد مناقشات ليلية ،انهما سيدعمان حل الكنيست، فيما تتجه الأنظار الى قرار رئيس حزب "كحول لافان"
بيني غانتس، الذي قد يصدر اليوم.
من جانبهم، يرى مراقبون أن رئيس الحزب غانتس سيبقى قراره مبهما حتى الدقيقة التسعين في مسعى منه للضغط على رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وبشكل خاص بقضية المصادقة على ميزانية الدولة  وضمان تنفيذ التناوب بين غانتس ونتنياهو..
 من ناحيته، أدلى نتنياهو امس بتصريحات قال فيها ان " المعارضة تحاول جرّنا الى انتخابات ، ونحن سنعارض ذلك  ". 

تساؤلات : هل ستُصوت القائمة الموحدة برئاسة د. منصور عباس على حل الكنيست - غدا  ؟
ويأتي هذا كله أيضا،  بعد أسابيع من التصريحات المثيرة لاقطاب القائمة المشتركة بسبب الخلافات بين مركباتها أو بالاحرى الخلافات بالمواقف ما بين رئيس القائمة الموحدة عضو الكنيست د. منصور عباس وباقي مركبات القائمة  وتثار تساؤلات فيما اذا كانت القائمة العربية الموحدة برئاسة د. منصور ستصوت ضد حل الكنيست .
علما ان مراسلي موقع بانيت وصحيفة بانوراما حاولوا الاتصال بمركبات القائمة المشتركة للحصول على موقفهم بشأن التصويت غدا على اقتراح حل الكنيست ، الا انه حتى الان لم يتم الحصول على اجابات لتوجهات المراسلين  ، وعندما تصلنا اية معلومات جديدة عن موقف المشتركة كلها او جزء منها سنقوم بنشرها بالسرعة الممكنة.

 مكتب النائب د. منصور عباس :  اجتماع لمركبات القائمة المشتركة الساعة 14:00 اليوم
من ناحية اخرى ، علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما من مكتب النائب د.منصور عباس :" ان  اجتماعا لمركبات القائمة المشتركة سيُعقد اليوم الثلاثاء الساعة 14:00 ، ومن المتوقع صدور قرار حول موقف القائمة المشتركة  خلال هذا الاجتماع .


لبيد لـ بانيت: لا يُعقل ان تمنح المشتركة جائزة لمن مرّر قانون القومية - يجب ان تُسقط الحكومة معنا
قال رئيس المعارضة في الكنيست، رئيس حزب "يش عتيد" النائب يائير لبيد، في حديث لقناة هلا، مساء امس  الاثنين، ان على النائب د. منصور عباس ان يحذر من الوقوع في الفخ الذي ينصبه له رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، وان "على القائمة المشتركة بأكملها، ان تصوت يوم الأربعاء الى جانب اقتراحه (لبيد) لحل الكنيست، لا ان تعطي جائزة لمن مرر قانون المؤذن وقانون القومية". على حد تعبيره
 وأوضح لبيد لقناة هلا :" تحدثت مع  "كحول لافان" وهم مترددون. اعتقد ان القائمة المشتركة يجب ان تصوت مع حل الكنيست، في اعقاب التصريحات العنصرية لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو. عليهم ان يصوتوا مع . لا يمكن ان يكونوا هم من يبقون على نتنياهو".
وأكد لبيد انه تحدث في الأمر مع نواب في القائمة المشتركة.
وقال لبيد فيما قال : " منصور عباس ذكي بما فيه الكفاية ليدرك أن رئيس الحكومة فقط يستغله لاحتياجاته وبعد ذلك سيرميه كما يفعل دائما. اذكّر أن رئيس الحكومة قال انه يجب عدم الاكتراث لأصوات العرب، الآن فجأة يهتم بأمر منصور عباس.  انا آمل ان منصور يفهم انهم يحاولون استغلاله وان يكون ذكيا بما فيه الكفاية لكي لا يسمح لهم باستغلاله. اذا لم تصوت القائمة المشتركة كلها على حل الكنيست يوم الأربعاء، اذن ما الحاجة لوجود قائمة مشتركة؟ كيف ستمثل مصالح الجمهور العربي واقتصاده وكرامته، اذا كان بمحادثتين في الرواق نتنياهو يستطيع شراء منصور عباس. انا واثق ان منصور يدرك ذلك". على حد تعبير لبيد.
وأضاف لبيد ان "نتنياهو هو الذي مرر قانون القومية، فهل يهتم بالجمهور العربي؟ نتنياهو يغش منصور عباس كما غش بيني غانتس وغيره من قبل".

"غانتس اعتقد أيضا انه يستغل نتنياهو"
في اجابته على سؤال لقناة هلا بأن النائب منصور عباس يقول ان نتنياهو يستغله لكنه هو أيضا يستغل نتنياهو قال لبيد :  "بيني غانتس اعتَقَد أيضا ذلك ، ولكن نتنياهو استغله. على منصور عباس ان لا يقع في هذا الفخ. الطريق الصحيحة هي اسقاط هذه الحكومة".
كما قال لبيد في سياق حديثه لقناة هلا : "انا منذ سنوات اشرح انني عندما قلت ‘زوعابيم‘ ، لم اقصد الجمهور العربي وانما فقط حنين زعبي.
وعاد وأكد ان "على المشتركة ان تعمل مع المعارضة لإسقاط الحكومة".
ولفت الى ان "الحكومة فشلت في التعامل مع ازمة الكورونا والازمة  الاقتصادية، وفي تعويض أصحاب المصالح التجارية". 

 النائب وليد طه : "  نحن في جيب مجتمعنا العربي فقط  " 
 من ناحيته صرح النائب وليد طه ( القائمة العربية الموحدة ) ، قبل قليل :" ان كل خطوة وكل قرار سياسي لنائب أو حزب عربي في الكنيست يجب أن يستند على مصالح مجتمعنا العربي وعلى قضاياه الحارقة الكبرى والملحّة ، وليس أن يتماهى مع اعتبارات شخصية وحزبية ليائير لبيد وناتنياهو وليبرمان ويعلون وغانتس وغيرهم!!!   أي حكومة قادمة بأغلبية يمين ستُنهي أي احتمال للتأثير والمناورة لمجتمعنا العربي وسنعود لدائرة الاستجداء!!  لسنا في جيب اليمين ولسنا في جيب
غيره! نحن في جيب مجتمعنا العربي فقط!".


د. احمد الطيبي


ايمن عودة


د. امطانس شحادة


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق