اغلاق

صراخ وتشابك بالأيدي في مطار ‘بن غوريون‘ بعد منع مسافرين من صعود طائرة متجهة الى دبي

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، ان العشرات من الأشخاص الذين وصلوا اليوم الأربعاء الى مطار "بن غوريون "، من أجل السفر الى دبي، قد عادوا الى بيوتهم خائبي
تشابك بالأيدي في مطار ‘بن غوريون‘ بعد منع مسافرين من صعود الطائرة المتجهة الى دبي - فيديو خاص لبانيت
Loading the player...

الأمل، بعد أن تبين انهم لم يحصلوا على تأشيرة دخول (فيزا).
وتبين أنه ليس كل من اشترى بطاقة سفر حصل على تأشيرة.
هذا وشهدت قاعة المغادرين، صراخا وجدالات واسعة وتشابكا بالأيدي، فور اخبار عدد من المسافرين بأنهم لن يتمكنوا من الصعود على متن الطائرة المتجهة الى دبي. وقد وصل الى المكان افراد الشرطة، الذين عملوا على تهدئة الأوضاع.
وذكرت مصادر مطلعة أن على كل شخص يرغب بالسفر الى دبي، الدخول الى موقع وزارة الخارجية والتوجه الى وكلاء السياحة الرسميين من أجل التأكد من حصوله على تأشيرة الدخول، والتي أصبحت بمبلغ يقدّر بنحو 100 دولار.

أبو مطير : "ما حدث ليس له علاقة بخدمات المطار"
من جانبه، قال اسماعيل أبو مطير، مدير قسم العلاقات العامة للمواطنين العرب في سلطة المعابر والمطارات، ان " ما حدث اليوم بما يتعلق بتأشيرة الدخول، ليس له أي علاقة بخدمات المطار، وإنما الامر يتعلق بشركات الطيران ومكاتب السياحة. ومن أجل عدم تكرار مثل هذه المواقف، على كل مسافر ان يتأكد من حصوله على تأشيرة الدخول قبل وصوله الى المطار. سنستمر في تقديم أفضل الخدمات لكل المسافرين مع الحفاظ على تعليمات وزارة الصحة".



صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما











استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق