اغلاق

إعادة انتخاب محمد بركة رئيسا للجنة المتابعة

أفاد مراسل موقع بانيت وصحية بانوراما أنه انطلقت بعد عصر اليوم السبت ، في مدينة الناصرة ، انتخابات رئاسة لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، علما ان محمد بركة
إعادة انتخاب محمد بركة رئيسا للجنة المتابعة
Loading the player...

هو المرشح الوحيد الذي تقدّم لرئاسة اللجنة، وسيتم تمديد فترة رئاسته بالتزكية .
هذا وكانت لجنة الإنتخابات لرئاسة لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية الفلسطينية في البلاد، قد أعلنت سابقا عن تلقيها الرسمي لترشيح واحد لرئاسة لجنة المتابعة العليا هو محمد بركة ، حيث أغلقت باب الترشيحات مساء يوم الأربعاء (2020/12/16), وِفقاً للقرارات السابقة للمجلس المركزي.
كما صادقت لجنة الإنتخابات على أسماء وأعضاء المجلس المركزي للجنة المتابعة العليا، من مُركّبات اللجنة، من سكرتارية اللجنة القطرية للرؤساء وممثلي المدن الساحلية والمختلطة الى الأحزاب والحركات السياسية الممثِّلة للجماهير العربية في البلاد، وِفقاً للنظام الداخلي المقرَّر والأحكام العامة المُتَّفق عليها.

إعادة انتخاب محمد بركة رئيسا للجنة المتابعة
هذا وقد تم الاعلان عن محمد بركة رئيسا للجنة المتابعة للجماهير العربية، بعد أن شارك 54 صاحب حق اقتراع من بين 62 صاحب اقتراع وجميع المصوتين ال 54 صوتوا لصالح محمد بركة .
وقد شكر محمد بركة الجميع مؤكدا :" لجنة المتابعة قطعت شوطا كبيرا بأعمالها ، ولكن هذا لا يكفي، وبهذا علينا ان نضع تصورات ورؤى لتطوير عمل لجنة المتابعة بناء على التشاور والنظام الداخلي ، امامنا الكثير من العمل فنحن نواجه مشاكل كثيرة من هدم بيوت ومشاكل في السكن وفي النقب كذلك، هنالك كم هائل من المسؤوليات وقضية الشعب الفلسطيني من انهاء الانقسام ".
واضاف بركة :" هناك عمل كبير امامنا لقلع العنف والجريمة والسوق السوداء من مجتمعنا". 

من جانبها ، قالت لجنة الإنتخابات لرئاسة لجنة المتابعة العليا في بيان لها :" أعلنت لجنة الإنتخابات الداخلية لرئاسة لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في البلاد, بعد إنتهاء عملية الإنتخابات مساء يوم السبت (2020/12/19), عن فوز المرشح الوحيد محمد بركة لرئاسة لجنة المتابعة, بعد حصوله على نسبة %87 من عدد أعضاء المجلس المركزي للجنة..
وقد أعلن رئيس لجنة الإنتخابات, مدير مكتب اللجنة القطرية, عبد عنبتاوي, عن النتائج الرسمية للإنتخابات, في إطار مؤتمر صحفي عُقِد في مكتب اللجنة القطرية والمتابعة في الناصرة, حيث أعلن عن مُشاركة 54 من أعضاء المجلس المركزي والذي يبلغ عددهم 62 عضواً, من جميع مركبات اللجنة, ممَّن يحق لهم التصويت, أي ما نسبته %87, حيث صوَّت جميعهم لمحمد بركة كرئيس للجنة المتابعة العليا, كما أشار الى دلالة هذه المشاركة وهذا التصويت في تعزيز مكانة ومصداقية لجنة المتابعة العليا ورئاستها, كأعلى هيئة تمثيلية قيادية وطنية ووحدوية, للجماهير العربية الفلسطينية في البلاد, وتقف أمام تحديات كبيرة ومَصيرية, على مختلف المستويات, داخلياً وخارجياً " .
واضاف البيان :" وتحدث, بعد إعلان النتائج, الرئيس المنتخب للجنة المتابعة العليا محمد بركة, فشكر الجميع على تجديد الثقة له, وبهذا الشكل الوحدوي, واعتبر ذلك بمثابة مسؤولية كبيرة ومَهَمَّة وطنية من الدرجة الاولى, تُعبِّر عن وحدة قيادات الجماهير العربية في إطار لجنة المتابعة العليا, كما تعرَّض بركة الى خطورة انتشار ظواهر ومظاهر العنف والجريمة في المجتمع العربي وضرورة مواجهتها الشاملة..
وتحدث أيضاً رئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية, مُضر يونس, ومعظم قيادات وممثلي الأحزاب والحركات السياسية, مُؤكدين على وحدتهم في هذا الإطار وإصرارهم أيضاً على مواجهة التحديات وعلى مواصلة الإرتقاء والتطوير الدائم للجنة المتابعة العليا " .

 
رئيس لجنة المتابعة محمد بركة


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق