اغلاق

‘هستدروت ماعوف ‘ : يجب عدم التخلي عن معلمي التعليم الخاص واذا طُلب منهم العمل فيجب تقديم التطعيم لهم

توجه رئيس هستدروت هماعوف ، جيل بار طال ، برسالة إلى وزير الصحة يولي ادلشتاين ، ووزير التعليم يوآف جالانت ، ورئيس مركز الحكم المحلي حاييم بيباس ،

 
 صورة من الهستدروت

 طالب فيها بتطعيم جميع العاملين في جهاز التعليم الخاص في السلطات المحلية، وذلك على ضوء استثناء جهاز التعليم الخاص وحوالي 5000 معلما من الإغلاق الذي سيبدأ عند منتصف الليل.
وأشار رئيس هستدروت هماعوف ، في رسالته ، إلى أنه قبل أيام قليلة ، وكجزء من المخطط المنشور لتشغيل رياض الأطفال والمدارس ، أوعزت الهستدروت للسلطات المحلية بتطعيم جميع العاملين في جهاز التعليم.
 وكانت الحكومة قد أقرت فرض قيود أكثر صرامة واستثنت جهاز التعليم الخاص ، ولهذا السبب هنالك حاجة ماسة لحماية العمال وأفراد عائلاتهم. وأشار بار طال في رسالته إلى أنه "يجب عدم التخلي عن العاملين في مجال التربية الخاصة، وإذا طُلب منهم العمل في حالات الطوارئ - فيجب تطعيمهم على الفور!" وشدد على أن "هؤلاء العمال هم أول من عاد إلى العمل وآخر من يتم استبعادهم. ان تفانيهم جدير بالتقدير طيلة الأزمة الحالية وفي أوقات مضت ايضا".
واستمرارا لهذه الرسالة ، حذر رئيس هستدروت هماعوف من أنه لن يكون من الممكن إجبار العمال الذين لم يتم تطعيمهم بعد الحضور لمزاولة عملهم  مع الشعور  أنهم معرضون للاصابة بالفيروس.

 

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق