اغلاق

الشرطة: ارتفاع ملموس في تطبيق القانون ضد جرائم السلاح في البلدات العربية

أفاد المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي في بيان له وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" خلال العام الاخير (2020) ، عملت الشرطة في ظل انتشار وباء الكورونا

تصوير الشرطة

وكثفت نشاطها للحد من جرائم الاسلحة غير القانونية، كما وألقت القبض على 5,713 مشتبها من جميع ارجاء الدولة بشبهة اطلاق النار واستخدام السلاح- ارتفاع 22% في عدد المشتبهين مقارنة بعام 2019 " .
واضاف البيان :" غالبية نشاط الشرطة أجري في بلدات المجتمع العربي و90% من المشتبهين الذين ألقي القبض عليهم هم من ابناء المجتمع العربي في إسرائيل.
خلال العام الاخير قدمت النيابة مع انتهاء تحقيق الشرطة حوالي 1,548 لائحة اتهام بحق المتهمين بجرائم اطلاق النار وحيازة السلاح في كافة ارجاء الدولة- ارتفاع اكثر من 18% مقارنة بعام 2019 " .
واردف البيان :"
حوالي 85% من لوائح الاتهام التي تم تقديمها خلال العام الاخير في الدولة بجرائم اطلاق النار وحيازة والاتجار واستخدام السلاح غير القانوني هي ضد مشتبهين من ابناء المجتمع العربي.
ضبطت الشرطة خلال العام الاخير الاف قطع السلاح غير القانوني في بلدات المجتمع العربي في اسرائيل ومن ضمنها اكثر من 1,150 مسدسا ورشاشات وبندقيات من انواع مختلفة. هذا الى جانب ضبط اكثر من 200 قنبلة من انواع مختلفة وكميات كبيرة من الذخيرة وامشاط ذخيرة ومواد متفجرة وغيرها.
الأسلحة والوسائل القتالية غير القانونية غالبًا ما تستخدمها المنظمات الاجرامية والمجرمين على خلفية نزاعات وتصفية حسابات محلية وايضاً لتنفيذ هجمات ارهابية وجرائم خطيرة وحوادث عنف خطيرة " .
ومضى البيان :"
يعتمد الجزء الأكبر من نشاط الشرطة لمكافحة ظواهر الأسلحة غير القانونية على معلومات استخباراتية من اجل ضبط ألاسلحة والمشتبهين بحيازتها. تقوم الشرطة يومياً بضبط الأسلحة والوسائل القتالية وتلقي القبض على المشتبهين باستخدامها بشكل غير قانوني.
الشرطة تشدد على ان نشاطها لمكافحة ظواهر السلاح غير القانوني واطلاق النار مستمر في كل وقت ومكان في كافة ارجاء البلاد من الشمال حتى الجنوب خصوصاً في بلدات المجتمع العربي, هذا الى جانب الجهود الوطنية لمكافحة انتشار وباء الكورونا في اسرائيل والمهمات الاخرى الملقاة على عاتق الشرطة.
للاسف الشديد، تحاول جهات مختلفة في كثير من الأحيان اظهار صورة مختلفة للواقع وإلتشكيك في نشاط الشرطة لمكافحة الجريمة في المجتمع العربي بدلاً من تعزيز الشرطة لمواصلة نشاطها لمكافحة اعمال العنف في المجتمع العربي والعمل بواسطة جميع الوسائل المتاحة اماها لخلق التغيير. إلى جانب استمرار نشاط الشرطة وتكثيفه, وبهدف مكافحة هذه الظاهرة والحد منها مطلوب علاج متعدد الأنظمة وتغيير جذري اضافة الى نشاط الشرطة لتطبيق القانون. ستواصل الشرطة نشاطها الحازم والصارم لمكافحة ظواهر الأسلحة غير القانونية في بلدات المجتمع العربي وفي كل مكان من أجل ضمان امن وسلامة المواطنين " .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق