اغلاق

رونالدو وبيرلو يتحملان مسؤولية تراجع يوفنتوس

لم تمر هزيمة يوفنتوس ضد إنتر ميلان يوم الأحد الماضي مرور الكرام في وسائل الإعلام الإيطالية، حيث بدأت الصحف مهاجمة المدرب أندريا بيرلو الذي فشل بشكل ذريع في


(Photo by Marco Luzzani/Getty Images)

 تحسين منظومة الفريق، كما أصبح كريستيانو رونالدو تحت نيران الانتقادات بعد عجزه عن صناعة الفارق أمام النيراتزوري.
وقدم رونالدو واحدة من أسوأ مبارياته بقميص يوفنتوس يوم الأحد خلال خسارة فريقه بهدفين نظيفين ضد إنتر ميلان، بينما تفوق أنتونيو كونتي بشكل ساحق على أندريا بيرلو عديم الخبرة كما وصفته بعض المصادر الصحفية.
ورغم أن كريستيانو رونالدو يتربع على صدارة هدافي الدوري الإيطالي هذا الموسم برصيد 15 هدفاً، إلا أن هذا لم يجعله يتجنب انتقادات الصحافة التي ترى أنه كان عبئاً على الفريق ضد إنتر ميلان.
وكانت صحيفة كورييري ديلو سبورت الأكثر قسوة على رونالدو والتي قالت “لا يمكن إيقافه عندما يكون في يومه، ويكون عبئاً على يوفنتوس عندما يأتي بنسخة يوم الأحد”.
من جانبها، ركزت صحيفة لاجازيتا ديلو سبورت انتقاداتها على أندريا بيرلو، وأسلفت “لو كانت هذه المباراة امتحاناً، فقد فشل فيه بيرلو بلا شك، لقد أخطأ في كل شيء، هناك مخاوف تكتيكية وفقدان هوية للفريق، وهو الأمر الذي أضر أيضاً بكريستيانو رونالدو، بيرلو اكتشف مدى صعوبة مهمته”.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق