اغلاق

الاستعانة في حل الواجبات

السؤال : مع التعليم عن بُعد، هل الاستعانة بأحد لحل الواجبات من الغشّ؟ وما نصيحتكم لطلبة المدارس تجاه هذا الأمر؟ وما كفارة من وقع في الغش؟


صورة للتوضيح فقط - iStock-DjelicS(1)

الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:
فالاستعانة المذكورة إن كانت في شرح وفهم أسئلة الواجبات المدرسية؛ فهذه الاستعانة لا حرج فيها، فربما يعسر على الطالب فهمُ شيء من الأسئلة، فيستعين بأحد أفراد أسرته، أو زملائه في فهمها وشرحها، فهذا جائز.

وأما الاستعانة بهم في إجابة الأسئلة المطلوب من الطالب حلها، فهذا غش؛ إذ المقصود من أسئلة الواجبات -في الغالب- أن يجتهد الطالب في معرفة الإجابة، ويراجع دروسه، وربما تقييمه، فإذا أعطاه أحدٌ الإجابةَ لم يحصل ذلك المقصود، وكان الطالب كاذبًا على أستاذه، وربما حصل على درجةٍ لا يستحقها؛ لأنه لم يبذل جهده في تحصيلها.
والله أعلم.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
دنيا ودين
اغلاق