اغلاق

سباق التطعيم : نحو ثلث سكان حيفا وبئر السبع ‘منيعون‘ للكورونا- الناصرة والقدس في أسفل القائمة

نشر مجلس الأمن القومي في البلاد، مساء اليوم (الاحد) معطيات حول معدل "المناعة" في المدن ذات معدلات الإصابة العالية بالكورونا. ويدور الحديث هنا عن الأشخاص الذين


خلال حملة التطعيمات في مركز ديانا في الناصرة - مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

أصيبوا بالكورونا وتعافوا وكذلك من تلقوا الجرعة الثانية من اللقاح.
ومن بين قائمة المدن، بدت حيفا وبئر السبع في مقدمة المدن "المنيعة" ، بنحو ثلث السكان، فيما أن الناصرة والقدس في آخر القائمة.
 وكانت نسبة السكان الذين "يتمتعون بالمناعة" في الناصرة، الأكثر انخفاضا من بين قائمة المدن التي تم نشرها، إذ بلغت 18.25%. وبالأرقام فقد مرض 6436 شخصًا وتعافوا فيما تلقى 7845 التطعيم.

في القدس بلغت النسبة 21.22% من السكان، أي نحو 193 ألف شخص. وقد تلقى أكثر من 100 ألف جرعة التطعيم الثانية وأكثر من 93 ألفًا مرضوا وتعافوا. أي نحو 10% من سكان القدس أصيبوا بالكورونا.

في تل ابيب بلغت نسبة الأشخاص "المنيعين" للكورونا 27.96%  وفقا لتقرير مجلس الأمن القومي. 16755 أصيبوا وتعافوا، و 109،131 تلقوا الجرعة الثانية من التطعيم.

في حيفا 31.65% يعتبرون مع مناعة ، 11521 مرضوا وتعافوا ونحو 75 ألف مواطن تلقوا جرعتي التطعيم. أما في بئر السبع فبلغت النسبة 30.56%.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق