اغلاق

اياد رابي ومريد فريد ينتقدان انضمام مازن غنايم للموحدة : ‘ يحدث شيء خطير - وضربة للعمل الحزبي ‘

انتقد اياد رابي، المرشح في المكان الرابع في حزب التجمع الوطني الديمقراطي ، ومريد فريد، سكرتير الحزب الشيوعي في منطقة المثلث الشمالي، في حديث لقناة هلا
اياد رابي وفريد مريد ينتقدان انضمام مازن غنايم للموحدة
Loading the player...

الخطوة التي أقدم عليها مازن غنايم، بانضمامه الى القائمة العربية الموحدة.
واعتبر اياد رابي أن " مازن غنايم شخصية مستقلة لها اعتبارها ولها قرارها وهو قرر ما قرر. هو كان عضوا في التجمع ومرشحا في التجمع، وحقه ان يترشح في قائمة أخرى، لن ابدي رأيي بسرعة التحوّل ، نحن نحترم مازن غنايم ورأيه، واذا كان يريد ان يخدم شعبه من خلال القائمة  الموحدة فليكن، ولكن المأخذ الوحيد على ذلك هو ليس انشقاقه عن التجمع وانضمامه الى الموحدة وانما الخط الجديد للقائمة الموحدة، فمأخذي عليه هو الانضمام الى هذا الخط السياسي الجديد، فليس الشخص هو المهم وانما الخط السياسي الذي سيتخذه مع القائمة الموحدة".

"ما اقدم عليه مازن غنايم يثير الشكوك حول مصداقية العمل الحزبي"
أما مريد فريد، سكرتير الحزب الشيوعي في منطقة المثلث الشمالي ، فعلّق على تصريحات مازن غنايم، التي أدلى بها قبل نحو عام ونصف لقناة هلا والتي كان قد أكد فيها انه لن يترك التجمع الوطني الديمقراطي في أي حال من الأحوال.
وقال فريد : " ما قام به مازن غنايم يثير الشكوك حول مصداقية العمل السياسي الحزبي.  عندما لا يكون هنالك صقل سياسي ومبدئي، فإن خطوته تعتبر سهلة وفي هذا ضربة للأحزاب كأحزاب، خاصة ان هناك من يروج انه ليس هنالك جدوى من الأحزاب. وانا على قناعة انه لن يكون هنالك تأثير لانتقال مازن غنايم الى الإسلامية الجنوبية/ القائمة الموحدة فيما لو خاضت الانتخابات لوحدها لأن شعبنا واع ولا يسمح ان يقفز الشخص في كل مرة لمكان مختلف".

"من يخرج من المشتركة سيحرق نفسه"
وقال فريد فيما قال : " القائمة المشتركة هي مطلب جماهيري وجماهيرنا لن تفرط بالمشتركة، ومن سيتجرأ ويخرج من القائمة المشتركة سوف يحرق نفسه".

"أمر خطير يحدث"
وقال رابي فيما قال خلال اللقاء عبر قناة هلا: " دائما كان هناك من يصوت لأحزاب صهيونية حتى في الفترة الاخيرة، لكن الأمر الخطير الذي يحدث الآن، أن هنالك حزب وطني وهو جزء لا يتجزأ من القائمة المشتركة (القائمة الموحدة/ الاسلامية) ، يتحدث بشكل واضح، وهنا درجة الخطورة، قائلا ان لدينا مطالب ونحن نطرح مطالبنا من خلال المقايضة على مقابل سياسي..."    


الحوار الكامل في الفيديو المرفق...

 


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق