اغلاق

بروفيسور فهد حكيم : ‘ هناك طفرات جديدة من الكورونا لكنها لم تصل الى وضع تكون فيه مخيفة ‘

قال بروفيسور فهد حكيم مدير مستشفى الناصرة (الإنجليزي)، في حديث لقناة هلا انه توجد طفرات جديدة من الكورونا خارج البلاد وحتى في البلاد، غير الطفرة البريطانية
Loading the player...

والجنوب افريقية، لان الفيروسات تنتج طفرات بشكل مستمر، لكنها لم تصل الى وضع تكون فيه مخيفة.
كما اعتبر حكيم ان الاغلاق في البلاد وخاصة في المجتمع العربي مجرد كذبة، معربا في ذات الوقت عن أمله بأن يساهم التطعيم في عودتنا قريبا الى الحياة الطبيعية. 

الطفرات مستمرة
وقال حكيم  لقناة هلا:" الفايروسات بشكل عام تُنتج طفرات بشكل يومي خاصة مع انتقالها لعدد كبير من الناس وعندما نبدأ بمحاربتها من خلال التطعيمات.
نتحدث اليوم بالأساس عن طفرتين، البريطانية والجنوب افريقية متواجدتين في البلاد، ولكن هنالك طفرات أخرى موجودة في الولايات المتحدة واسبانيا، وحتى موجودة عندنا في البلاد ولكنها لم تصل الى مرحلة تكون فيها مخيفة من حيث نشر العدوى وصعوبة المرض.
الطفرتان الجنوب افريقية والبريطانية، وخاصة البريطانية تتميزان بالأساس بسرعة نقل العدوى، والطفرة الجنوب افريقية نرى فيها ان صعوبة المرض تكون في جيل صغير نسبيا، وهي اصعب من حيث المرض وحيثياته".

"لا نرى اغلاقا" 
 حول تمديد الإغلاق قال بروفيسور حكيم لقناة هلا :" الاغلاق في بلادنا وخاصة في مجتمعنا العربي فائدته محدودة جدا. نحن نعيش في المجتمع ونشاهد ان الاغلاق ليس حقيقيا والناس يخرجون من البيوت الى كل مكان. لذلك يجب ان لا نكذب على أنفسنا. يوجد مشكلة في الاغلاق ، ولكن يبقى واحدا من الوسائل التي تستخدمها الدولة لمنع التجمهرات. الدخول الى الاغلاق هو قرار حكومي لكن الأهم كيف نخرج منه. في ظل الاعداد الحالية للإصابات يجب ان يكون الخروج تدريجيا ومدروسا لتفادي التجمعات الكبيرة من قبل الناس".

"نأمل أن يساعدنا التطعيم بالعودة للحياة الطبيعية"
وقال بروفيسور حكيم فيما قال : "اليوم لدينا نحو 3 مليون شخص في البلاد تلقوا التطعيم، وسنصل قريبا الى نصف سكان الدولة، وهذا قد يساعدنا في العودة الى حياتنا الطبيعية بشكل مدروس ".

 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق