اغلاق

ابتداء من الغد : تطعيمات الكورونا في البلاد ستكون لجميع الأجيال

تلقت صناديق المرضى في البلاد، تعليمات من قبل وزارة الصحة، بأن تستعد لإعطاء تطعيم الكورونا لجميع الأجيال ابتداء من يوم غد الخميس، بحسب ما أفادت مصادر


Photo by JACK GUEZ/AFP via Getty Images

في وزارة الصحة.
وأوعز مدير عام وزارة الصحة، البروفيسور حيزي ليفي لصناديق المرضى أن تسمح للسكان ممن هم في جيل 16 عاما فما فوق بتلقي التطعيم ابتداءً من يوم غد الخميس. ومع ذلك، فقد طلب وزير الصحة ومدير عام الوزارة أن يتم تركيز جهود التطعيم على من هم في جيل 50 عاما فما فوق.

في السياق، قال المدير العام لوزارة الصحة البروفيسور حيزي ليفي في حديث لوسائل اعلام عبرية ، صباح اليوم : " سنوصي بتمديد الإغلاق حتى منتصف ليل الأحد. نريد بضعة أيام ، أخرى لمواصلة تطعيم الجمهور ، مع التشديد على ابناء جيل 50  عاما وما فوق".
أضاف ليفي :" سنفتح حملة التطعيم لجميع الاجيال في الأيام المقبلة ، قلقون للغاية بشأن انخفاض معدل اللقاح ".

معركة جديدة في الحكومة حول تمديده
الى ذلك، تجتمع الحكومة اليوم (الأربعاء) مجددا، لمناقشة تمديد الإغلاق واستراتيجية الخروج منه.  ويطالب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الصحة يولي إدلشطاين بتمديد الإغلاق حتى منتصف ليل الأحد وبدء فتح المصالح التجارية بشكل محدود للغاية ابتداء من الأسبوع المقبل.  بالمقابل، يطالب حزب "كحول لافان" ببدء تخفيف الاغلاق والبدء بالتسهيلات ابتداء من صباح يوم الجمعة.
بدورها، ستطالب وزارة الصحة أيضا بتمديد الاغلاق، على الأقل حتى يوم الأحد. بعد ذلك، سيكون بالإمكان فتح جهاز التعليم بشكل تدريجي، فيما تكون رياض الأطفال اول من تعود الى نشاطها. 

خطة "كحول لافان"
وسيعرض رئيس حزب " كحول لافان" بيني غانتس خطة من طرفه للخروج من الاغلاق. وقالوا في حزبه انها "ستنفذ بمسؤولية ووفقًا لحملة التطعيم، وذلك بعد حالة من الجمود وعدم وجود إجراءات فاعلة، مما أدى إلى انعدام الثقة من قبل الجمهور مما يعرض صحة الناس للخطر".
في خطته ، يقترح غانتس حملة مركزة لزيادة معدل التطعيم بين السكان المعرضين للخطر ، ووضع مخطط لشارة خضراء لفتح المرافق (مع شهادة التطعيم ، فحص سلبي أو شهادة متعافٍ)، بحيث يشجع هذا الامر زيادة  وتيرة التطعيم، كما يطالب بتعيين فريق حكومي للتعامل مع الازدحام في المستشفيات . وبالمقابل يقترح غاننتس فرض إغلاق كامل ومحكم على جميع المدن الحمراء.
وسيطالب غانتس ووزراء "كحول لافان" بإلغاء قيد الـ 1000 متر ابتداء من يوم الجمعة، الى جانب استمرار القيود على التجمهرات، كما سيطالبون بالسماح باستلام (تيك اويه)  الوجبات وغيرها من المطاعم والمقاهي، بالإضافة الى فتح اكواخ الضيافة (تسيميريم) امام استضافة عائلات من نفس الاسرة المصغرة.
كما سيطالبون ان يتاح ابتداء من يوم الاحد، فتح أماكن العمل التي لا تستقبل جمهورا، إعادة الرياضة الاحترافية، فتح المحميات والمواقع الطبيعية أمام مجموعات كبيرة بموجب شارة خضراء وفتح جهاز التعليم لجيل الطفولة.  
وكُتب في الخطة التي يعرضها "كحول لافان" انه عندما يتاح تفعيل "الشارة الخضراء"، يجب ان تفتح امام المستهلكين، الذين لديهم شهادة تطعيم، فحص سلبي وأمام المتعافين، مجالات التجارة، السياحة  والثقافة.
كما سيعرض مخطط لإعادة فتح مطار بن غوريون. في مجال التعليم كُتب :" استمرار فتح جهاز التعليم بحسب المخطط الذي تمت المصادقة عليه من قبل وزارة المعارف". 

7919 مصابًا جديدا بالكورونا في البلاد - 31 توفوا امس
تم امس (الثلاثاء) تشخيص 7919 إصابة جديدة بالكورونا في البلاد. وتم اجراء نحو 85 ألف فحص. وبلغت نسبة الفحوصات الإيجابية 9.3%. ويرقد في مستشفيات البلاد 1789 مريض كورونا، من بينهم 1074 مريضا في حالة خطيرة. ويبلغ عدد المرضى الموصولين بأجهزة التنفس الاصطناعي 292 مريضا.
وتوفي منذ بداية الجائحة في البلاد 4888 مريض كورونا، 31 منهم يوم امس.

 نتنياهو: تطعيم أبناء 50 وما فوق يتيح الخروج تدريجيا من الاغلاق
من جانبه،  أدلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الصحة يولي إدلشتاين بتصريح في موضوع كورونا مساء امس الثلاثاء. وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو: "نحن في أوج سباق نخوضه بين حملة التطعيمات، "عائدون إلى الحياة" والطفرة، حيث تشكل حملة التطعيمات هذه المفتاح لدينا لخطة الخروج من الكورونا.
عندما أقول إن جائحة كورونا تضربنا، فأقصد أنها تضرب العالم كله. فحاليًا يتحدثون في ألمانيا عن تمديد حالة الطوارئ حتى شهر يونيو، بينما تبادر الدول الأخرى إلى تمديد الإغلاق المحكم بأسابيع عديدة. وفي بريطانيا توفي عدد أشخاص أكبر من إسرائيل بثلاثة أضعاف، وكل حالة وفاة تشكل خسارة بطبيعة الحال.
وتضربنا جائحة كورونا أيضًا، فدعوني أوضح لكم لأي مدى قد انتشرت.  قبل عدة أيام، هذا بلغ 70% من إجمالي العينات التي قمنا بسحبها. أما الآن فهذا يبلغ على الأرجح 80%، بمعنى التفشي الهائل والسريع.
هذا هو التحدي الذي يواجهه جهاز الصحة لدينا. تنتمي 97% من حالات الوفيات إلى الفئات العمرية للأشخاص الذين يبلغون 50 عامًا فما فوق من العمر، وقرابة 100% من حالات الوفيات تعود إلى هناك".

"حتى إذا لم تتلقَى أو لم تتلقوا التطعيم، فتوجهوا لتلقيه. هذا أمر حيوي "
واضاف نتنياهو: "من ناحية المرضى المصابين بحالات خطيرة، فإن معدل 93% من المرضى في حالات خطيرة ينتمون إلى الفئات العمرية للأشخاص الذين يبلغون خمسين عامًا فما فوق. إنه شيء يضربنا بل يضربنا بصورة واضحة للغاية. وإذا تمكنّا من تطعيم وحماية الأشخاص المنتمين إلى هذه الفئة، فيعني ذلك أننا ماضون في الطريق للتغلب على كورونا إلى حد كبير. وهذا مشروط بطبيعة الحال بعدم حدوث مفاجآت أمثال الطفرات الجديدة التي لا نعرفها والتي من شأنها الدخول إلى إسرائيل، وبالتالي فإننا نغلق الحدود كما تعلمون.
أنا أحدد اليوم هدفًا وطنيًا يشكل أساس خروجنا من جائحة كورونا والذي يتمثل في تطعيم ما لا يقل عن 90% من الأشخاص بأعمار 50 عامًا فما فوق في غضون أسبوعين. إنه بمثابة هدف قابل للتحقيق، علمًا بأن نسبة 77% منهم قد تلقوا التطعيم فعلاً.
ونأمل بأن نستكمل ذلك خلال الأسبوعين المقبلين. فأناشد كل من يشاهدنا هذا المساء وأقول إنه حتى إذا لم تتلقَى أو لم تتلقوا التطعيم، فتوجهوا لتلقيه. هذا أمر حيوي، ليس لأجلكم فحسب، وإنما لأجلنا جميعًا، كونه يسمح لنا بفتح الاقتصاد تدريجيًا بل ويسمح لنا بإنقاذ الأرواح بالدرجة الأولى.
وأقول لكم إن كل يوم حاسم، ومعنى ثلاثة أيام إضافية من الإغلاق، حماية حوالي 200 ألف شخص آخر، هم الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الثانية من التطعيم زائد أسبوع واحد، ومن بينهم 120 ألف شخص بعمر يفوق 50 عامًا وببساطة إنقاذ الأرواح.
إن تطعيم الأشخاص بعمر 50 عامًا فما فوق يتيح لنا إمكانية الخروج من الإغلاق تدريجيًا، وإنقاذ الأرواح وفتح الاقتصاد.
وأدري أننا لسنا بصدد الانتظار مع الفتح، فسنشرّع في الفتح التدريجي خلال الأسبوع المقبل، لكننا سنخرج بشكل حذر. وسأرفع هذا الهدف الوطني على الحكومة، كما وسنطرحه مع خطة الخروج لدينا.
وأشدد مجددًا على أننا سنخرج بحذر تمامًا بسبب ما شاهدتموه هنا وما يحدث في العالم كله. إننا عبارة عن أمة واحدة، فسنتغلب على ذلك، وأدعو الجميع يهودًا، ومسلمين، ومسيحيين، ودروزًا ومتدينين، والجميع: توجهوا لتلقي التطعيم.
ولا نؤخر تطعيمات الأشخاص الباقين، فهذا يتم حسب الأولوية التي وضعتها وزارة الصحة. لكن أولاً أناشد كل من تفوق أعمارهم الخمسين: توجهوا لتلقي التطعيم فورًا".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق