اغلاق

الاتصالات بين مركبات المشتركة الثلاثيّة والاسلامية انقطعت منذ 3 ايام - في الموحدّة : صمت مطبق

صرح النائب د. احمد الطيبي، اليوم ( الخميس) قائلا " بان الباب لا يزال مفتوحا امام القائمة العربية الموحدة " ، وأضاف في حديث لـ " جلي تساهل " : " أنا مستعد للتنازل


صورة وصلتنا من القائمة المشتركة

 عن مقعدي الثاني ، من أجلهم وفي سبيل إقامة القائمة المشتركة من جديد بمركباتها الأربعة".
من جانبه، قال منصور دهامشة، سكرتير عام الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة،  ردا على سؤال لموقع بانيت ، بأن " القائمة المشتركة أبقت الباب مفتوحًا اليوم أمام الموحدة ، حتى اللحظات الأخيرة قبل تقديم القوائم الى لجنة الانتخابات المركزية".
وأوضح  لبانيت :" تم استنفاذ كافة الامكانيات والوسائل من أجل الاستمرار في القائمة المشتركة، وبرنامجها السياسي ونهجها السياسي الوطني الملتزم، ولذلك تم التوقيع بالأمس على هذا الأساس ، باستمرار القائمة المشتركة، إلا أن الشق الجنوبي من الحركة الإسلامية نأى بنفسه عن القائمة المشتركة ولم يلتزم ببرنامجها ونهجها، ولذلك اختار الانفصال والانقسام عنا ".
 من ناحية أخرى ، يحاول موقع بانيت منذ الصباح الباكر التواصل مع قيادات في الحركة الإسلامية ، لمعرفة التطورات بشأن ترتيب القائمة وموعد تقديمها الى لجنة الانتخابات المركزية،  لكن دون أي رد حتى الآن.
وكان الشيخ صفوت فريج، نائب رئيس الحركة الإسلامية، قد صرح يوم امس، ان شخصيات مؤثرة في المجتمع العربي ستنضم الى القائمة العربية الموحدة وانه يُقدر بانها " ستحصل على 6 مقاعد" .

بعد اخراجهم من مجموعة "المشتركة" : االموحدّة تفتح مجموعة واتساب جديدة
في غضون ذلك، وفي اعقاب اخراج كوادرها اليوم من مجموعة واتساب "اعلام القائمة المشتركة"،  فتحت القائمة العربية الموحدة مجموعة واتساب خاصة بها بعنوان "اعلام العربية الموحدة" .

حذف كوادر الموحدّة من مجموعة واتساب الإعلامية للقائمة المشتركة
واشرنا في خبر سابق الى انه
مباشرة بعد إعلان الجبهة، التجمع والعربية للتغيير فجر اليوم (الخميس) عن خوض الانتخابات في قائمة مشتركة ثلاثية، بدأت عملية إزالة كوادر القائمة العربية الموحدة - الحركة الإسلامية من مجموعة واتساب التي تحمل اسم "اعلام القائمة المشتركة". وتمت إزالة عدة اشخاص، فيما قرر آخرون المغادرة بأنفسهم.
وعلل رجا زعاترة، من الطاقم الإعلامي ان : "هذه المجموعة لـ القائمة المشتركة لانتخابات الكنيست الـ 24 وشارتها و ض ع م".

د. صقر أبو صعلوك : "حملة لسلب المجموعات الإعلامية"
من جانبه، قال الدكتور الناشط السياسي والاجتماعي صقر أبو صعلوك، ومدير وكالة نبأ للإعلام والعلاقات العامة حول
الموضوع :  "حملة لسلب المجموعات الإعلامية في تطبيق  الواتساب وسلب مقدرات المشتركة الحقيقية التي عبّرت عن ‘إرادة شعب‘ بمركباتها جميعا لصالح التحالف الثلاثي.
حيث تم اخراج كل من يعارضهم حتى من الإعلاميين بدون استئذان مسبق. هذا عمل مستهجن، وتكميم افواه، فاسم المشتركة ومقدراتها هي للمجتمع العربي لأنها عبرت عن إرادة شعب وليس للجبهة، فاليوم توجد مشتركة جديدة، فوق الاخلاقيات الإعلامية والاجتماعية. كان من الواجب اغلاق جميع المجموعات الإعلامية وبناء مجموعات إعلامية للمشتركة الجديدة التي تعبر عن إرادة أحزاب".



اليوم : المشتركة ‘ الثلاثية ‘ تُقدّم أوراقها | بدون الإسلامية
الى ذلك،
أكدت أحزاب الجبهة، العربية للتغيير والتجمع، فجر اليوم (الخميس)  رسميا أن القائمة المشتركة مستمرة بهذه  الثلاثية، فيما ستكون الحركة الإسلامية خارجها، كما تم ترتيب
مقاعد المرشحين.
وعممت الأحزاب الثلاثة بيانا، في اعقاب اجتماعها في شفاعمرو والتوقيع على خوضها الانتخابات للكنيست الـ 24 معا .
وجاء في البيان : "ا تفقت الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة  والتجمع الوطني الديمقراطي والحركة العربية للتغيير خوضهم الانتخابات للكنيست الـ 24 ضمن القائمة المشتركة وحفاظهم عليها رغم انشقاق الحركة الإسلامية الجنوبية".
وأضاف البيان:"
جاء الاعلان بعد اجتماع مطوّل تمت خلاله مناقشة أبرز التحديات السياسية للقائمة في ظل الأوضاع الأخيرة بالإضافة الى أمور لوجيستية. وحضر اللقاء أبرز قيادات الأحزاب منها منصور دهامشة، عايدة توما-سليمان،إمطانس شحادة ومصطفى طه، يوسف طاطور وأسامة سعدي، علي حيدر".
ولن يحدث أي تغيير في الحروف التي ستحملها القائمة المشتركة ، وستبقى ( و ض ع م). وستقدم القائمة اوراقها للجنة الانتخابات البرلمانية اليوم، وهو اليوم الأخير لتسجيل القوائم.   

وجاء ترتيب المقاعد الرسمي والنهائي على النحو التالي :
1- أيمن عودة (الجبهة)
2 – أحمد طيبي (العربية للتغيير)
3- سامي ـ أبو شحادة (التجمع)
4- عايدة توما – سليمان (الجبهة)
5- أسامة السعدي (العربية للتغيير)
6- عوفر كسيف (الجبهة)
7- هبة يزبك (التجمع)
8- يوسف جبارين (الجبهة)
9- جمعة الزبارقة (التجمع)
10- سندس صالح (العربية للتغيير)
11- جابر عساقلة (الجبهة)
12- يوسف العطاونة (الجبهة)


 

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق