اغلاق

جماهير تحيي ختمة المرحوم الشاب احمد حجازي بطمرة

شاركت جماهير من طمرة والمجتمع العربي بختمة الشاب والطالب الجامعي احمد موسى حجازي، حيث اقيمت الختمة بمنزل المرحوم وشارك بها مواطنون من طمرة وشتى انحاء البلاد ،
Loading the player...

حيث شملت المشاركة حضور شخصيات دينية من بينها الدكتور الشيخ مشهور فواز والشيخ احمد دعابس وبحضور اعضاء كنيست عرب ورئيس بلدية طمرة الدكتور سهيل ذياب .
وانطلق البرنامج الذي تولى عرافته رئيس المكتب السياسي للحركة الاسلامية ابراهيم حجازي، الذي قال:"على ذكر التربية عندما تعلم ان ابنك وصل الى عمر العشرين ولا يعمل يخرج الساعة العاشرة ليلاً ويعود فجراً ويركب سيارة فارهة ويملك مالا يصرف به على نفسه وعلى اصدقائه ألا يخطر ببالك ان تسأله من اين لك هذا؟ كل شخص منا يجب ان يسأل من ترافق؟ اين تسهر؟ اين تذهب؟ فاذا انا كأب تسترت على الانحراف والعوج أيحق لي ان أسأل غيري ما الذي يحصل وكيف جرى. كلنا مسؤول يجب ان نحاسب انفسنا كيف تحول هذا الشاب او ذاك الى هذا المجرم لا يهمه شيء الا ان يحصل على ما يريد بالطرق غير الشرعية والحرام".

رئيس بلدية طمرة متأثرا " احمد شاب خلوق عرفناه بكرم اخلاقه"
وكان الدكتور سهيل ذياب رئيس بلدية طمرة قد قال :" بسم الله الرحمن الرحيم، الكلمة الاخيرة لوالدة احمد دخلت الى قلوبنا ، كلمات محزنة جدا من ام فقدت ابنها برمشة عين، احمد شاب خلوق عرفناه بكرم اخلاقه وحسن معاملته وحسن تربيته ، وضع امامه هدفا ساميا وهو دراسة مهنة التمريض، المهنة الانسانية برمشة عين ، فأخاه قال جملة مؤثرة جدا: ‘مش راح تلبس اللباس الابيض يا احمد بعد انهائك مهنة التمريض‘ ".

"نحمّل المسؤولية في المقام الأول لحكومة اسرائيل وشرطة إسرائيل"
اما الشيخ حماد ابو دعابس فقال: " نحن نحّمل المسؤولية في المقام الأول لحكومة اسرائيل وشرطة اسرائيل التي تتواطأ مع المجرمين والقتلة ولا تعمل بما فيه الكفاية من اجل امن شبابنا وابنائنا، ولكن علينا ايضا واجب في بيوتنا وفي احيائنا ان نقوم بما علينا ونوكل امرنا الى الله عز وجل . لا بد ان ننتصر في هذه المعركة ولو بعد حين وفقكم الله جميعاً وتقبل احمد في الشهداء والى روحه الطاهرة الفاتحة".

"انتم تتعاملون مع الدم العربي وتنظرون اليه بنظرة دون وبخس"
وكانت الكلمة المركزية للشيخ الدكتور مشهور فواز الذي قال:"هي مجموعة رسائل نوجهها الى جهات مختلفة، أما الرسالة الأولى فهي الى المؤسسة الاسرائيلية بكل اذرعها نقول لهم انتم تتحملون مسؤولية كل قطرة دم اريقت وسالت في مجتمعاتنا العربية، انتم تتعاملون مع الدم العربي وتنظرون اليه بنظرة دون وبخس. في المجتمعات اليهودية قبل ان تقع الجريمة بل وبمجرد التخطيط للجريمة يتم اعتقال المخطط والجاني وكل من له ارتباط بالجريمة بصورة مباشرة وغير مباشرة.  ما يزيد عن 1300 قتيل خلال عشرين سنة، كم ملف تم فيه العثور على الجاني ؟هذه كلها ادلة دامغة وواضحة وحقيقية ليست بمجرد تحليل ان هنالك تواطؤا وتخاذلا من المؤسسة الاسرائيلية بكل اذرعها وعلى وجه الخصوص الشرطة.  ولذلك ونحن نحملهم كامل المسؤولية نقول لهم اننا لا نستجدي منكم حقا ولا نتوسل اليكم ولا نتضرع اليكم، ان لم تقوموا انتم بواجبكم فان مجتمعاتنا ستأخذ على نفسها وعلى عاتقها بان تقوم بمسؤوليتها المناسبة بالحفاظ على دمائها وعلى دماء ابنائها وشبابها وفتياتها".
وأضاف: " الرسالة الثانية هي الى عصابات الاجرام الذين يسمون بالعالم السفلي نقول لهم لماذا ترضون لانفسكم ان تكونوا اداة قتل لتنفيذ مشروع صهيوني في اثارة الفتن في مجتمعاتنا ، وفي قتل ابنائنا وبناتنا لماذا ترضون لانفسكم ان تكونوا اداة ووسيلة لقتل اخوانكم وقتل اخواتكم  وقتل ابائكم؟ لماذا ترضون لانفسكم بان تكونوا اداة ووسيلة للتآمر على حاضرنا ومستقبلنا وعلى مقدساتنا".
وتحدث من خلال الختمة عدد من الضيوف من بينهم رئيس اللجنة الشعبية محمد صبح وغيرهم من ضيوف رسميين وصلوا من الشمال والمركز والجنوب .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق