اغلاق

ارجاء مؤتمر المشافي الأهلية بعد التهديد بالتصعيد: ‘وزير المالية تعهد بتحويل الميزانيات المتفق عليها‘

عقدت ، الليلة، جلسة بين مديري المستشفيات الأهلية ووزير المالية يسرائيل كاتس. وبعد ساعات من المداولات تعهد الوزير كاتس في نهايتها بتوقيع اتفاقية تحتوي على
Loading the player...

التزام بتحويل كافة الميزانيات المتفق عليها خلال ساعات صباح يوم  الإثنين، وفي هذه الحالة سيتم إرجاء المؤتمر الصحفي بضع ساعات. 
وعقد مدراء المستشفيات الأهلية، هذه الليلة، اجتماعاً طارئاً للتشاور حول الخطوات الاحتجاجية التي سيقومون بها "بعد تنصل وزارة المالية من تنفيذ الاتفاق
الذي أبرم بين وزارة المالية والمستشفيات الأهلية قبل شهر ونصف". وفق ما وردنا من إبراهيم بشناق ، الناطق الرسمي، مستشفى الناصرة - الإنجليزي.
وكان مقررا أن يعقد مديرو المستشفيات الأهلية يوم الإثنين 8/3  في الساعة العاشرة مؤتمراً صحفياً قبالة وزارة المالية للإعلان عن الإجراءات الإحتجاجية التي ستتخذ خلال الأيام المقبلة".
وفي حديث سابق لقناة هلا ، مساء الأحد قال بشناق :  " بعد إقامة خيمة الاعتصام امام وزارة المالية قبل نحو شهرين وبعد أسبوعين من المداولات، تم الاتفاق بين المستشفيات الأهلية السبع ووزارة المالية بأن تقوم الوزارة بمحاولة لمساواة المستشفيات الاهلية مع المستشفيات التابعة لصناديق المرضى .كان الاتفاق بين وزير المالية والمستشفيات وبحضور رئيس الحكومة،  لكن الوزارة تتنصل وهذا اجحاف كبير بحق المستشفيات الاهلية في ظل سنة عصيبة جدا من جائحة الكورونا. هذه مستشفيات تقوم بعلاج نحو 20% من المرضى في الدولة".

إجراءات صارمة
وأضاف بشناق، ان مديري المستشفيات السبع، بما فيها مستشفيات الناصرة، قرروا عقد اجتماع طارئ مساء اليوم. "هذه المستشفيات ليست تابعة لا للحكومة لا لصناديق المرضى. للأسف الشديد من تجربتي في مكتب رئيس الحكومة 70% من وعودات الحكومة لا تطبق.
غدا سيُعقد مؤتمر صحفي وسيعلن عن إجراءات قاسية بسبب ان المستشفيات السبع ليس لديها المال لتدفع للموظفين والطواقم الطبية وبالتالي سنضطر لاتخاذ إجراءات صارمة جدا قد تصل الى حد استقبال الحالات الطارئة فقط".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق