اغلاق

اتحاد أولياء الأمور في الناصرة: الطلاب في الشوارع والكنيونات

آلاف الطلاب في البلدات العربية لم يعودوا الى مدارسهم منذ اشهر طويلة ولو ليوم واحد ، بسبب تفشي الوباء في قراهم ومدنهم. ومن بين هذه البلدات مدينة الناصرة المصنفة
Loading the player...

كبلدة حمراء. وقد استضافت قناة هلا في بث حي ومباشر من الناصرة وائل عمري - الناطق بلسان اتحاد لجان اولياء أمور الطلاب في الناصرة.

"إذا لم يتواجد الطلاب في المدارس فسيتواجدون في الشوارع"
وقال عمري لقناة هلا : " نحن الاهل نستغرب بشكل كبير وجود الطلاب في الشوارع والمجمعات التجارية ، فيما يمنعون من التوجه في المدارس. الطلاب إذا لم يتواجدوا في المدارس فسيتواجدون في الشوارع و ‘الكنيونات‘ وأماكن أخرى وهذا غير مستحب. نحن نطالب ان تشمل قرارات الوزارة كل طلاب البلاد بالعودة للمدارس مع اخذ الاحتياطات الصحية والأمنية للطلاب".

"نسوا طلابنا"
وقال عمري: الوزارة نسيتنا وأهملت طلابنا ولم تتعامل مع المشاكل النفسية والعاطفية التي ولدتها هذه الفترة لدى طلابنا من اجل اعادتهم وسد الفجوة التي حدثت بيننا وبين المجتمع اليهودي".
ولفت الى أهمية تنظيم جولات من قبل المدارس للطلاب في الناصرة كنوع من التعليم وكذلك للتنفيس عنهم، مشيرا الى وجود مبادرات من هذا النوع.

"لا يمكن الاستمرار بهذا الشكل"
نحن نسمع تذمر الأهالي من البقاء في البيوت ولكن نسمع أيضا عن التخوف من الاصابات. الناصرة حمراء والمدارس مغلقة. هناك عدد كبير نسبيا من الإصابات بالكوونا في الناصرة مما يخيف الأهل. ومن ناحية اخرى الفترة الطويلة لوجود الطلاب في البيوت يحتاج الى التنفيس عنهم. لا يمكن الاستمرار بهذا الشكل والصبر عن نسيانهم في البيوت". 

الحوار الكامل في الفيديو المرفق من قناة هلا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق