اغلاق

فيديو من غرفة القتيل محمد من جلجولية | امه تتحدث لبانيت وهي تجلس على سريره :‘ ألوم الامهات ‘

قالت والدة الطفل محمد عدس من جلجوليه الذي قتل بجريمة اطلاق نار ، وهي تجلس على سرير ابنها القتيل ، وتشم رائحته التي بقيت لها ، حيث أنّه لن يعود الى غرفته مرّة ثانية ،
Loading the player...

قالت لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ،وهي تحمل شهادات ابنها الراحل  التي تدلّ على تفوّقه ، وصوره  ، وتأبى أن تتركها  ، : " على رؤساء البلديات والمجالس المحلية عدم إستقبال عائلات ضالعه بالجنائيات والجريمة "  .
وتابعت والعبرات تخنقها : " أحتسب مقتل أبني إلى الله تعالى ،وأطلب من جميع الامهات والأهالي بأن يحضنوا ابنائهم ويحبوهم ويتفقدوهم بالمساء بفراشهم، أبني كان من المتفوقين بين شعبة صف التواسع ، ومن حفظة القرأن " .

" كان محمّد يقبّل رأس والده ورأسي يوميا "
وأضافت الأم التي فقدت ضناها في جريمة بشعة : " محمد الطفل البريئ ، كان كل يوم يقبل رأس والده ويقبل رأسي ،قمه بدماثة الأخلاق ، رسالتي للمجتمع بأن يستثمروا بتربية ابنائهم وأن لا نلوم الشرطه بعدم تربية أبنائنا" .
وتابعت : " أشكر جميع المواطنون من جميع البلدان العربية واليهودية الذين وقفوا وقفة رجل واحد معنا ، وتضامنوا معنا في محنتنا  " .



المرحوم محمد عبد الرازق عدس - صورة شخصية

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق