اغلاق

فنانو وفنانات جمعية الناصرة للفن التشكيلي بجولة تاريخية ليافا

عمم زياد ابو السعود الظاهر من الناصرة عضو جمعية الناصرة للفن التشكيلي ومسؤول الاعلام في الجمعية بيانا صحفيا موثقا بالصور ، جاء فيه : "تحضيرا لمعرض فن تشكيلي،


تصوير زيادابو السعود الظاهر

بعنوان يافا في عيون فنانينا، قام فنانو وفنانات جمعية الناصرة للفن التشكيلي بجولة تاريخية فنية لمدينة يافا .ابتدأت الجولة في يافا وكانت تترأسها الفنانة جانيت بشارة، من متحف ايلانا جور، المتواجد في احدى البنايات العربية ليافا القديمة. وكان في استقبال أعضاء الجمعية في المتحف، الاخصائي النفسي، الفنان مصباح طاطور، ابن  بلدة الرينة، والذي يسكن حاليا في مدينة يافا. وقد قام أعضاء الجمعية أولا بجولة داخل المتحف بإرشاد مديرة المتحف. هذا وقد استمتع الفنانون اعضاء الجمعية بالأعمال الفنية الموجودة هناك.
وبعد ذلك ابتدأت الجولة، بإرشاد الدكتور مصباح طاطور،  من زقاقات يافا العتيقة، مرورا بجانب بقايا سور المدينة  العثماني الذي رممه ظاهر العمر الزيداني سنه 1773، ومن ثم  الى زقاق جاليريهات الفنانين، وصولا الى ساحة كنيسة مار بطرس (سانت بيتر)، المبنية سنة 1910 على أساسات القلعة الصليبية التي هدمت سنة 1291 أي في بداية الحقبة المملوكية. والكنيسة نفسها مبنية على أساسات كنيسة بيزنطية هدمت أثناء الغزو الفارسي لبلاد الشام سنة 614، بقيادة كسرى آنو شروان الثاني. وقد استمرت الجولة بالسير، نزولا، الى ميناء يافا التاريخي الشهير، مرورا بزقاق آخر لجاليريهات الفنانين وصولا الى الشارع المؤدي إلى  ميناء يافا الذي يعتقد أن الكنعانيين كانوا أول من بناه كأحد أقدم الموانئ على شواطيء البحر المتوسط. واستمرت المجموعة بسيرها حتى  آخر الميناء، وصولا الى الجامع الكبير في يافا، جامع المحمودية، نسبة الى بانيه محمد ابو نبوت، سنة 1814 حين كان حاكم يافا. وذلك في زمن سليمان باشا العادل حاكم قضاء عكا.
ومن هناك تقدمت المجموعة باتجاه برج الساعة التاريخي في وسط يافا، الذي أمر ببنائه السلطان عبد الحميد الثاني، سنة  1901، وذلك بمناسبة مرور 25 سنة لجلوسه على العرش وأثناء وصولنا إلى هناك كانت قد انضمت الى المجموعة الفنانة ايميلي عازر، ابنة مدينة الرملة، لجولة التصوير مع  فناني الجمعية، وذلك تحضيرا لمعرض يافا في عيون فنانينا، الذي سيعرض في احدى قاعات الفنون في يافا. وأخيرا توجهت المجموعة الى مطعم سانت جورج في المدينة لتناول وجبة الغذاء، ومن بعد الفراغ منها رجعنا مباشرة الى مدينة الناصرة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق