اغلاق

جزيرتان أرجوانيتان تتحولان إلى مقصد سياحي في كوريا الجنوبية

تحولت جزيرتان صغيرتان في كوريا الجنوبية إلى مقصد سياحي بعد مشروع حكومي حول كل شئ فيهما إلى اللون الأرجواني. السيدات المسنات يرتدين ملابس بلون حقول الخزامى
جزيرتان أرجوانيتان تتحولان إلى مقصد سياحي في كوريا الجنوبية - تصوير رويترز
Loading the player...

أو اللافندر وأسطح المنازل ملونة بدرجات مختلفة من البنفسجي وكذلك الطرق والجسور.
فسكان جزيرتي بانول وباكجي، المعروفتين باسم "الجزيرتان الأرجوانيتان"، في جنوب غرب كوريا الجنوبية قاموا بتحويل مدنهم إلى منطقة جذب سياحي.
يقول أحد السكان إن كبار السن مثله كانوا يعيشون حياة منعزلة مع مغادرة جميع الشبان البلدة لكن بعدما زرعوا نبات الخزامي شعروا بالسعادة مع رؤية شباب وأطفال يتوافدون لزيارة المكان.
فيما انتابت آخرين الحماسة لهذه الفكرة مثل جونج سون شيم البالغة من العمر 88 عاما لدرجة أنها عندما تستيقظ في الصباح ترتدي ملابس أرجوانية اللون من رأسها حتى أخمص قدميها إذ يشعرها ذلك بالسعادة.
يبلغ عدد سكان الجزيرتين الصغيرتين الهادئتين ما يزيد قليلا عن مئة شخص وتم اختيارهما لمشروع سياحي مدعوم من الحكومة المحلية.
ومنذ عام 2015، استثمرت مقاطعة شينان 4.8 مليار وون أو ما يعادل 4.25 مليون دولار لتحويل الجزيرتين إلى اللون الأرجواني بما في ذلك طلاء أكثر من 28 ألف متر مربع من الأسطح باللون البنفسجي.
وتقدم المطاعم في الجزيرتين الأرز الأرجواني اللون كما أن الطعام يقدم في أطباق أرجوانية. وجذبت الحملة ما يقرب من نصف مليون زائر منذ انطلاقها في 2019.
والزوار الذين يلتزمون باللون الرسمي يسمح لهم بدخول الجزيرتين مجانا ويمكنهم السير على جسور المشاة الأرجوانية الثلاثة التي تربط الجزيرتين بجزيرة أكبر مجاورة.
وإذا شعروا بالتعب يمكنهم أن يستريحوا على مقاعد عليها شعار "أي بربل يو" الشهير الذي أطلقه كيم تاي هيونج المعروف باسم "في" عضو فرقة بي تي إس ويعني "أنا أثق بك وأحبك وأدعمك"، وذلك قبل العودة إلى المدينة للاستمتاع بغروب الشمس والأضواء الأرجوانية التي تضيء الليل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق