اغلاق

الآلاف يخرجون إلى شوارع داكا احتجاجا على زيارة مودي وعنف الشرطة

خرج الآلاف إلى شوارع داكا عاصمة بنجلادش يوم السبت للاحتجاج على زيارة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، ومقتل أربعة في مظاهرة أقيمت في اليوم السابق.
الآلاف يخرجون إلى شوارع داكا احتجاجا على زيارة مودي وعنف الشرطة - تصوير رويترز
Loading the player...

 ومع وجود قوات الشرطة، شارك متظاهرون تابعون لحزب إسلامي في المسيرة ورددوا هتافات منددة بزيارة مودي وبعنف الشرطة. ودعت الجماعات الإسلامية إلى إضراب عام ليوم كامل يوم الأحد 28 من مارس آذار.
ووصف عبد الرحمن أحد المتظاهرين مودي بأنه "إرهابي" وبأنه "سفاح ولاية جوجارات الهندية"، مضيفا أن مسلمي بنجلادش لا يرغبون في رؤيته يمشي على تراب بلادهم.
وكان أربعة أشخاص قد لقوا حتفهم يوم الجمعة بعد أن أطلقت الشرطة النار على محتجين قالت إنهم هاجموا مركزا أمنيا في مدينة تشيتاجونج في بنجلادش خلال مظاهرة ضد زيارة مودي للبلاد.
وقال شهود يوم الجمعة إن العشرات أيضا أصيبوا في داكا عندما أطلقت الشرطة الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع في اشتباكات مع محتجين لجأوا للعنف.
ووصل مودي إلى داكا يوم الجمعة في زيارة تستغرق يومين للاحتفال بالذكرى الخمسين لاستقلال بنجلادش.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق