اغلاق

استمرار الاحتجاجات في بنجلادش وبدء إضراب بعد يوم دام

انتهت زيارة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي لبنجلادش لكن لم تتوقف الاحتجاجات ضدها. فقد أغلق المئات من أنصار جماعة حفظة الإسلام وجماعات إسلامية
استمرار الاحتجاجات في بنجلادش وبدء إضراب بعد يوم دام - تصوير رويترز
Loading the player...

أخرى الطريق السريع بين العاصمة داكا ومدينة تشيتاجونج مع بدء إضراب عام احتجاجا على الزيارة وكذلك بسبب قتل الشرطة لإسلاميين تظاهروا اعتراضا على زيارته.
وأحرق المتظاهرون إطارات السيارات وأقاموا حواجز لمنع مرور المركبات بعد أن دعت جماعة حفظة الإسلام إلى إضراب عام على مستوى البلاد.
وكان طبيب في أحد المستشفيات قد قال إن خمسة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب العشرات بنيران الشرطة في شرق بنجلادش بينما كانت قوات الأمن تحاول إخماد الاحتجاجات يوم السبت.
وتتهم العديد من الجماعات الإسلامية في بنجلادش مودي بتهميش الأقلية المسلمة في الهند ذات الأغلبية الهندوسية. وأصدر البلدان بيانا مشتركا احتفى بتعاونهما وشراكتهما، غير أن حكومة بنجلادش لم تعلق على الاحتجاجات.
وغادر مودي بنجلادش بعد أن شارك في احتفالات البلاد بالذكرى الخمسين لاستقلالها وكانت هذه الزيارة الأولى له خارج الهند بعد تفشي جائحة فيروس كورونا وأهدى البلاد خلالها أكثر من مليون جرعة من اللقاحات المضادة للفيروس.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق