اغلاق

السفن التجارية تتحول لسجون للبحارة بسبب الجائحة

يصف بحارة عالقون على متن سفن تجارية مكان عملهم بالسجن بعدما أصبحوا عالقين فيها لأشهر ولا يستطيعون العودة لموطنهم بسبب جائحة فيروس كورونا.
السفن التجارية تتحول لسجون يعاني فيها البحارة العالقون في المياه بسبب الجائحة - تصوير رويترز
Loading the player...

عندما قبل ريتيش ميهرا مهمة للعمل لمدة أربعة أشهر ربانا لناقلة غاز طبيعي مسال في يوليو تموز الماضي، لم يتوقع أبدا أن يظل على متنها حتى الربيع. وبعد أن علق هو وطاقمه في البحر لثمانية أشهر، بدأوا في وصف مقر إقامتهم المؤقت بالسجن.
ميهرا بحار مخضرم خبرته في البحر عشرون عاما، لكنه يواجه تحديا يتمثل في إدارة طاقم متوتر يعاني الكثير من أفراده التعب والعزلة الاجتماعية.
وتركت جائحة فيروس كورونا تأثيرا هائلا على التجارة البحرية في العالم. فوفقا للأرقام الصادرة عن الغرفة الدولية للملاحة البحرية، هناك ما يقدر بنحو مائة ألف بحار متأخرين عن موعد عودتهم.
ويعتمد تناوب الأطقم البحرية على خدمات لوجستية معقدة منها تأمين تأشيرات العبور وترتيب الرحلات الجوية المستأجرة لإعادة البحارة إلى بلدانهم الأصلية بعد النزول في ميناء دولي.
ومن أجل الحفاظ على سلامة العمليات البحرية، لا يُسمح للبحارة بمغادرة السفينة إلا عندما يمكن إحضار بديل على متنها. وقد تكون الخطط لترتيب تصاريح الدخول الصحيحة والخضوع للحجر الصحي وإجراء اختبار كورونا خلال فترة وجيزة عندما تكون السفينة في الميناء أمرا شاقا بسبب قيود الجائحة. ونتيجة لذلك، غالبا ما يتم الإبلاغ بإلغاء مناوبات الأطقم قبلها بفترة قصيرة وأصبح التأخر الشديد في عودة البحارة أمرا شائعا.
كما تم تعليق الإجازات المنتظمة على البر التي كانت ذات يوم ركيزة أساسية للحياة في البحر.
وبنهاية الشهر الجاري، تمكن ميهرا أخيرا من مغادرة السفينة والخضوع للحجر الصحي قبل أن يلتئم شمل عائلته في نيودلهي. وخلال الوقت الذي غاب فيه عن منزله، لم يتمكن من حضور جنازة أحد أقاربه وقال إن عائلته شعرت بالإحباط بسبب إقامته الطويلة على متن السفينة.

وفي السابق، كان يأمل ميهرا بأن ينضم له ابنه ويعملان سويا على متن سفينة واحدة لكن بعد ما حدث فهو لا يريد من أبنائه أن يقتربوا حتى من البحر.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق