اغلاق

الجيش الأردني يقول إن الأمير حمزة طُلب منه التوقف عن نشاطات تستهدف أمن البلاد

قال الجيش الأردني في بيان إنه طُلب من الأخ غير الشقيق للعاهل الأردني الأمير حمزة بن الحسين التوقف عن تحركات توظف لاستهداف "أمن واستقرار" البلاد .
الجيش الأردني يقول إن الأمير حمزة طُلب منه التوقف عن نشاطات تستهدف أمن البلاد - تصوير رويترز
Loading the player...

 وذكر أن ذلك جرى في إطار تحقيقات أمنية شاملة أسفرت عن احتجاز عدد من الأشخاص.
قال الجيش الأردني إنه طُلب من الأخ غير الشقيق للعاهل الأردني وولي العهد السابق الأمير حمزة بن الحسين التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف "أمن الأردن واستقراره" في خطوة وصفها مطلعون على الأمر بأنها قد يكون لها صلة بمؤامرة لزعزعة استقرار البلاد.
وذكر الجيش في بيان أن ذلك جرى في إطار تحقيقات أمنية شاملة أسفرت عن احتجاز وزير سابق، وعضو بالعائلة المالكة، وآخرين لم يتم الكشف عن أسمائهم.

الأمير حمزة : " أنا قيد الإقامة الجبرية "
وقال الأمير حمزة في تسجيل مصور إنه قيد الإقامة الجبرية وإنه طُلب منه البقاء في المنزل وعدم الاتصال بأي شخص. وأضاف أنه لم يكن ضمن أي مؤامرة أجنبية وندد بنظام الحكم ووصفه بأنه فاسد.
وقال مصدران مطلعان على الوضع إن قوات الأمن وصلت إلى منزل الأمير حمزة وبدأت تحقيقا.
وأبعد الملك عبد الله الأمير حمزة من منصب ولي العهد عام 2004 في خطوة عززت قبضته على السلطة.
وقال مسؤول أمريكي سابق مطلع على الأحداث في الأردن إن المؤامرة،التي وصفها بأنها ذات مصداقية وواسعة النطاق ولكنها ليست وشيكة، لا تنطوي على "انقلاب فعلي". وأضاف أنه بدلا من ذلك كان المتورطون يخططون للضغط من أجل تنظيم احتجاجات تبدو على أنها "انتفاضة شعبية مع وجود جماهير في الشارع" بدعم قبلي.
لا يُنظر إلى الأمير حمزة على أنه يمثل تهديدا كبيرا للنظام الملكي الأردني وقد تم تهميشه لسنوات ، لكن الإجراء الذي اتُخذ ضده يمثل أول واقعة من نوعها تتعلق بأحد أفراد العائلة المالكة منذ وصول الملك عبد الله إلى العرش.

وتشكل القبائل التي تهيمن على قوات الأمن حجر الأساس لدعم النظام الملكي الهاشمي في الأردن.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق