اغلاق

البابا يندد بالإنفاق على السلاح في زمن الجائحة

في عظته بمناسبة عيد القيامة والمعروفة باسم (إلى مدينة روما والعالم)، ندد البابا فرنسيس بالصراعات المسلحة والإنفاق على السلاح في زمن جائحة فيروس كورونا،
البابا يندد في عظة عيد القيامة بالإنفاق على السلاح في زمن الجائحة - تصوير رويترز
Loading the player...

واصفا إياهما بأنهما أمر "مشين".
وبسبب جائحة فيروس كورونا، اقتصر القداس البابوي للعام الثاني على التوالي على عدد محدود من الحضور في مذبح ثانوي في كاتدرائية القديس بطرس بدلا من الحشود التي كانت تحضر داخل الكنيسة أو في الساحة الواسعة أمامها.
وبعد أن تلا صلوات القداس، قرأ البابا عظته السنوية التي عادة ما يتطرق فيها للمشكلات العالمية ويطلق المناشدات من أجل إحلال السلام.
وقال البابا إن "الجائحة ما زالت تنتشر" وإن الأزمة الاجتماعية والاقتصادية الناتجة عنها ثقيلة جدا، لاسيما بالنسبة للأشد فقرا "وعلى الرغم من هذا فالصراعات المسلحة لا تتوقف ويتم تعزيز مُستودعات الأسلحة العسكرية وهذا أمر مشين".
كما حث البابا دول العالم على الإسراع بتوزيع لقاحات الوقاية من كوفيد-19 وأشاد بالعاملين في القطاع الطبي وقال إن الجميع عليهم العمل لمكافحة الجائحة.
وأضاف فرنسيس، الذي دعا مرارا لنزع السلاح وحظر كامل على امتلاك الأسلحة النووية، أنه "لا يزال هناك الكثير من الحروب والعنف في العالم! فليساعدنا الرب...على تخطي عقلية الحرب".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق