اغلاق

جلسة للبرلمان العربي للرد على دعاو حقوقية تستهدف دولا عربية

عُقد، مؤخرا ، بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ، أعمال الجلسة العامة الرابعة للبرلمان العربي، من دور الانعقاد الأول للفصل التشريعي الثالث. وخصصت جلسته للرد ،


صورة وصلتنا من البرلمان العربي

على "حملة استهداف الدول العربية تحت دعاوى حماية حقوق الإنسان"، ومناقشة تقرير المرصد العربي لحقوق الإنسان وذلك برئاسة عادل بن عبد الرحمن العسومي رئيس البرلمان العربيّ .
 ويأتي هذا "التحرك الجاد من البرلمان العربي لردع محاولات تسييس قضايا حقوق الإنسان في الدول العربية، وتوظيفها كأداة للتدخل في شئونها الداخلية والإساءة إلى مكانتها وسمعتها الدولية، وتعمُد تجاهل ما تقوم به من جهود في هذا المجال، واستشعاراً من البرلمان العربي بخطورة هذه الحملة التي تمثل أداة لابتزاز الدول العربية، وإدراكاً منه لضرورة أن تكون هناك وقفة عربية جادة في التعامل مع هذه الحملة وبحث آليات وسبل مواجهتها".  بحسب ما جاء في بيان للبرلمان العربي.
وأضاف بيان البرلمان العربي: "أن مناقشات الجلسة تركزت على الحملة الممنهجة التي تعرضت لها عدداً من الدول العربية خلال الفترة الأخيرة لحملة اتهامات باطلة، تم خلالها إصدار بيانات وتقارير وقرارات تتضمن أكاذيب وافتراءات حول أوضاع حقوق الإنسان في الدول العربية لا تستند إلى أية حقائق أو دلائل موضوعية، وتتجاهل الجهود العربية المبذولة في هذا المجال، والتي جاءت في توقيت متزامن ومن أكثر من جهة ما كشف عن وجود مخططات لاستهداف الدول العربية، وهو ما استدعى وقفة عربية جادة من البرلمان العربي للتعامل مع هذه الحملة البغيضة والمغرضة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق