اغلاق

ماهر عياشي من طمرة : ‘الطلب على التكنولوجيا وادواتها ازداد خلال أزمة الكورونا ‘

بات التعامل مع التكنولوجيا الحديثة ، من الحواسيب المحمولة والشاشات والهواتف في فترة الكورونا امرا بارزا ، خاصة وان البلاد كانت تدخل في اغلاق يتلوه اغلاق ،
Loading the player...

 وقد عملت المدارس خلال الجائحة من خلال التعلم عن بعد.
وباتت هذه الطريقة بارزة حتى بعد ازالة القيود الكثيرة عن مسار التعليم في المدارس. مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى ماهر عياشي صاحب محل "أي تاتش" للهواتف النقالة في مدينة طمرة، الذي اشار الى "ان فترة الكورونا عززت من الطلب على الهواتف النقالة، بل والمتطورة كثيراً، وببعض الاحيان كان السوق قد نفذ من ادوات تكنولوجية متطورة عصرية لشدة الطلب عليها".

" الاغلاقات رفعت نسبة المبيعات "
واوضح عياشي "ان ذلك يعود للاغلاقات المتكررة التي ضربت البلاد وتواجد الناس في البيوت، بل والعمل عن بعد والتعلم عن بعد، فالذي لا يريد ان يستعمل الحاسوب يستعمل الهاتف الذكي، فهذا رفع نسبة المبيعات بشكل عام بالبلاد وربما في العالم كذلك".
واشار عياشي الى "ان وضع محلات بيع الهواتف النقالة والادوات التكنولوجية والكهربائية كمحلات حيوية عزز سوق التكنولوجية والعصرية الحديثة".


ماهر عياشي - تصوير موقع بانيت


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق