اغلاق

بلدية القدس تستقبل شهر رمضان المبارك

رئيس بلدية القدس، موشيه ليون: "لقد استثمرنا هذا العام بشكل غير مسبوق في تحسين ملامح المدينة والبنية التحتية وإنتاج الفعاليات والمهرجانات الثقافية تكريمًا لشهر رمضان المبارك ،
Loading the player...

 

ورفاهية السكان، وسوف نستمر في بذل كل ما في وسعنا لضمان السياق الطبيعي الاعتيادي لشهر رمضان، الأمر الذي سينعكس بالرضا الكامل على المصلين".

استقبلت بلدية القدس شهر رمضان المبارك، الذي بدأ صباح اليوم الثلاثاء، 13/04/21، حيث بذلت طواقمها المختلفة كل جهودها لتنفيذ مجموعة واسعة من الخدمات التي تشمل المواصلات والبنية التحتية وتحسين ملامح المدينة والثقافة والرفاه الاجتماعي، وذلك لصالح سكان مدينة القدس المسلمين والحجاج الوافدين لأداء الشعائر الدينية.

يشار إلى أنه بمناسبة شهر رمضان المبارك نفذ قسم النظافة في البلدية حملة تنظيف شاملة في الأحياء وقام بإزالة النفايات في شرقي القدس باستثمار إضافي قدره أكثر من مليون شيكل. ومن أجل القيام بمثل هذه الحملة حددت البلدية المواقع المركزية التي تراكمت فيها مخلفات الأبنية والأوساخ وأزالت لمام القمامة الكبيرة كجزء من تنظيف المحاور الرئيسية.

بالإضافة إلى ذلك، قامت البلدية بنصب مصابيح الإضاءة الاحتفالية في شوارع الأحياء الشرقية، وبتعليق ٤٠ لافتة تبريكية بثلاث لغات في شوارع المدينة. كما وتم تعليق الأعلام الملونة الاحتفالية واستثمار المبالغ الكبيرة في رصف وتعبيد الطرق وسد الحُفر في الشوارع الرئيسية. فضلًا عن ذلك، تم نصب الشوادر والمظّلات الواقية من الشمس وحرارتها وتركيب نوافير المياه لراحة المصلين في المواقع المركزية في منطقة البلدة القديمة ومحيطها.

وخلال شهر رمضان المبارك سوف تقوم طواقم البلدية بإزالة النفايات من الطرق الرئيسية بشكل مكثف، وسوف تأخذ بالحسبان نظافة المنتزهات والحدائق العامة من أجل تمكين جو احتفالي واحترام للهيبة الدينية طوال شهر رمضان.

وبالإضافة إلى الاستعدادات في مجالات النظافة والبنية التحتية، ستُعقد مجموعة متنوعة من الفعاليات والأحداث الثقافية في المراكز الجماهيرية في 12 حيًا، والتي بموجبها ستفتح المدارس المختلفة ساحات ملاعبها المدعّمة بالإضاءة الليلية من أجل إقامة وعقد الألعاب الرياضية وبطولات الدوري في الأحياء الشرقية. وكذلك سيقوم قسم الرفاه الاجتماعي في البلدية بتوزيع بطاقات التموين للمحتاجين.

وقال رئيس بلدية القدس، موشيه ليون: "أهنئ جميع سكان المدينة وزوارها المسلمين بأحر التهاني والتبريكات والتمنيات الطيبة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك. في العام الماضي احتفلنا بشهر رمضان في ظل وباء الكورونا. ويسعدنا هذا العام أن نعود إلى الأسواق والمساجد وإلى حضن الأسرة الكبيرة. ومع ذلك، فإن الإنجازات البارزة التي حققناها في مكافحة فيروس كورونا يجب ألا تنخفض. لذلك، أدعو الجميع إلى الاحتفال بشهر رمضان بحذر، مع الالتزام بتوجيهات وزارة الصحة. أود أن أشكر الطواقم الطبية، والمتطوعين في المراكز الجماهيرية، والمربيين، وكل من شارك بنشاط في الجهد المشترك لمكافحة الكورونا. وأولئك الذين لم يتطعموا بعد – هذا هو الوقت المناسب للإسراع في الحصول على التطعيم حتى نتمكن من الاحتفال في الشهر الفضيل بأمان وصحة! لقد استثمرنا هذا العام بشكل غير مسبوق في تحسين ملامح المدينة والبنية التحتية وإنتاج الفعاليات والمهرجانات الثقافية تكريمًا لشهر رمضان المبارك ورفاهية السكان، بالإضافة إلى الاستعدادات في مجال المواصلات ونظافة المدينة. وسوف تواصل بلدية القدس بذل قصارى جهدها للتسهيل على الصائمين. رمضان كريم وكل عام وأنتم بخير". ( ع.ع ) .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق