اغلاق

الأسهم اليابانية تتعثر فيما تلوح عودة إجراءات العزل في الأفق

سجلت الأسهم اليابانية أكبر هبوط في شهر يوم الثلاثاء تحت ضغط المخاوف من احتمال أن يقود إعادة فرض إجراءات عزل لاحتواء كوفيد-19 في أكبر المدن في البلاد إلى تباطؤ

 
(Photo by KAZUHIRO NOGI/AFP via Getty Images)

التعافي الاقتصادي.
وشهدت جميع القطاعات تقريبا تراجعا ولم يغلق سوى مؤشر فرعي وحيد من بين 33 مؤشرا على صعود وكسب 16 سهما فقط على المؤشر نيكي الرئيسي.
وأغلق المؤشر نيكي على هبوط 1.97 بالمئة عند 29100.38 نقطة وهو أقل مستوى منذ 24 مارس آذار، بينما فقد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.55 بالمئة إلى 1926.25 نقطة وهو أكبر هبوط في أربعة أسابيع.
وقد تُفرض حالة الطوارئ في طوكيو وأوساكا مع ظهور إصابات بكوفيد- 19 مجددا. وفرضت اليابان الشهر الجاري ما يشبه حالة الطوارئ في المقاطعتين ولكن هذه الإجراءات لم يكن لها تأثير يذكر في عكس الاتجاه حتى الآن.
ونزل سهم فاست للتجزئة ذو الثقل على المؤشر 2.17 بالمئة بينما فقد سهم مجموعة سوفت بنك 1.84 بالمئة.
واقتفت أسهم أشباه الموصلات أثر خسائر نظرائها في الولايات المتحدة ونزل سهم طوكيو إلكترون 2.3 بالمئة وأدفانتست 3.2 بالمئة وموراتا للتصنيع 1.58 بالمئة.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق