اغلاق

يوسف جمعة لبلدية الطيبة: لديكم مهلة حتى العيد والا سنتوجه للقضاء- البلدية: لسنا العنوان للظهور الشخصي

اصدر المحامي يوسف عمر جمعة، رئيس لجنة اولياء الامور المركزية في الطيبة، اليوم، بيانا حول " تحويل الميزانيات للمدارس في المدينة من قبل البلدية".


يوسف جمعة

وجاء في البيان الصادر عن يوسف جمعة :" الاهالي الكرام في مدينة الطيبة ، تحية عطرة ومباركة بفضل هذا الشهر الكريم ... منذ عدة شهور تقوم وزارة التربية والتعليم بتحويل الميزانيات المخصصة للمدارس الابتدائية والتي تعمل وفق نظام الادارة الذاتية بشكل منتظم لبلدية الطيبة . ولكن وللاسف الشديد هذه الميزانيات لا تدفع ولا تحول لمدارسنا منذ ما يقارب العام  ، ومن باب المصداقية يتم تحويل مبالغ تعتبر رمزية من فترة لاخرى ".

" لا يوجد عنوان مهني "
واضاف جمعة :" في السابق كنا قد توجهنا للبلدية ولكن للاسف لا يوجد في البلدية عنوان مهني وشفاف والفوضى داخل البلدية كانت سيدة الموقف، وفي احدى التعقيبات لادارة البلدية بخصوص عدم دفع الميزانيات تم اتهام قسم من مديري ومديرات المدارس بعدم ادارة الميزانيات بالصورة الصحيحة وهو ادعاء مرفوض .
توجهنا للوزارة والتي ردت عبر احد مفتشيها بان العقاب الوحيد الذي بامكانهم فعله هو عدم دفع الميزانيات للاشهر القادمة ولذلك رفضنا التعامل مع هذا الاقتراح.
وللتذكير في احدى الفترات السابقة بعد ان نشرنا عن الموضوع ورغم نفي قسم من الجهات الا انه في النهاية  تم تحويل جزء من الميزانيات . مدارسنا اليوم بحاجة لبذل قصارى الجهود واستثمار كافة الميزانيات حتى نستطيع سد الفجوات والخسارة الفادحة التي تسببت بها جائحة كورونا حتى الان".

" سكوت مديري المدارس "
وتابع جمعة :" ملف التربية والتعليم يتم التعامل معه من قبل البلدية وفق اليات بالية ومنظور ضيق جدا ووفق مصالح شخصية وسياسية بحتة .  مستقبل طلابنا وطالباتنا مرهون بايدي مصالح قسم من اعضاء بلدية الطيبة وادارتها  .  قبل ان انشر هذا البيان حاولت جاهدا حل هذه الاشكالية لكن دون جدوى، ومن حق اهالي الطيبة ان يعلموا كيف تدار الامور . ما يثير غضبنا هو سكوت مديري المدارس عن هذا الحال، والسؤال المطروح لما هذا السكوت وكيف تريدوننا ان نفسر صمتكم ازاء تعامل ادارة البلدية مع هذا الموضوع . نمهل الجهات المسؤولة بدفع مستحقات طلابنا حتى نهاية عطلة عيد الفطر السعيد ، وفي حال لم يتم تحويل هذه الميزانيات فسوف نتوجه للقضاء ونستعمل جميع الطرق القانونية ".

تعقيب بلدية الطيبة
بلدية الطيبة عقبت على بيان المحامي يوسف عمر جمعة :" بلدية الطيبة تستثمر اغلب الميزانية للتربية والتعليم، وعدم المصادقة على ميزانية الدولة لا تحول جميع المستحقات ، ونحول ما يصل للمدارس. سلة الطالب في الطيبة 753 شيقل، اضف لذلك المياه لتصل سلة الطالب بالطيبة الى 900 شيقل، في الوقت ذاته معدل سلة الطالب بالوسط العربي 600 شيقل. ومنذ اقامة الدولة بنيت بالطيبة 14 مدرسة، بينما بعهد الادارة الحالية بنيت 6 مدارس خلال 6 اعوام".
واضافت بلدية الطيبة: " كنا قد عقبنا سابقا على توجه مثيل، راجعوا رد البلدية، وكما هو مبين من هذا التوجه البلدية نعم تم تحويل الميزانيات وممكن طلب كشف حسابات المدارس وعرضها .  السيد يوسف لا يشغل منصب رئيس لجنة اولياء الامور بالطيبة منذ فترة طويلة بعد ان انتهت فترة انتخابه الرسمية، ولم يتم اي توجه منه لادارة البلدية لانه لا يشغل اي منصب رسمي .  واذا كان هناك اي هدف للظهور الشخصي عبر وسائل الاعلام ، فبلدية الطيبة ليست العنوان ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق